محامي "سنودن" ينفي خبر وفاته

أخبار روسيا

محامي إدوارد سنودن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hwy7

نفى محامي عميل المخابرات الأمريكية السابق إدوارد سنودن ، تقارير كانت قد تداولتها وسائل إعلام غربية، تفيد بأن موكله قد قتل في روسيا.

وقال المحامي: "سنودن حي يرزق، وبصحة جيدة، وأموره على ما يرام.. نسمع من جديد تكهنات حول سنودن، من الواضح أنه ربما  هنالك أشخاص لهم مصلحة في ذلك، وهم يقومون بمثل هذه التكهنات على مدى سنوات عديدة".

ودعا المحامي المجتمع العام لعدم الاستماع لتلك الشائعات، وقال تبقى تلك الشائعات على ذمة من يروج لها.

ونشرت في وقت سابق عدة وسائل إعلام غربية خبرا مفاده أن سنودن قد قتل في روسيا.

وبنت تلك الوسائل افتراضاتها (بأن سنودن قد قتل)، على الرسائل الغامضة التي تركها سنودن على صفحته على تويتر.

وأفشى سنودن في يونيو/حزيران 2013، معلومات سرية حول برنامج المراقبة على الإنترنت للمخابرات الأمريكية والبريطانية، لصحيفتي و"اشنطن بوست" و"الغارديان".

وبعدها سافر إلى هونغ كونغ، ومنها إلى موسكو، حيث أمضى بعض الوقت في منطقة الترانزيت في مطار موسكو، ليمنح بعدها حق اللجوء المؤقت لمدة عام واحد على الأراضي الروسية، شريطة أن يتوقف عن العمل لصالح الولايات المتحدة.

وأعطت روسيا أول أغسطس/آب 2014 تصريحا يسمح لسنودن باللجوء على الأراضي الروسية لمدة ثلاث سنوات، ويخوله التجوال على الأراضي الروسية وخارجها.

المصدر: نوفوستي