قتلى وجرحى بتفجير انتحاري في الحسكة وداعش يتبنى

أخبار العالم العربي

قتلى وجرحى بتفجير انتحاري في الحسكة وداعش يتبنىتفجير سابق في الحسكة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ht64

فجر انتحاري نفسه، مساء الثلاثاء 5 يوليو/تموز، أمام فرن "الصالة" في حي الصالحية بمدينة الحسكة شمالي سوريا، وتبنى تنظيم "داعش" العملية.

وأفاد مراسل وكالة "قاسيون" للأنباء أن انتحاريا كان يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه أمام فرن "الصالة" في حي الصالحية، ما أدى إلى سقوط 30 شخصا بين قتيل وجريح.

ونقلت الوكالة عن مصدر في قوات "الأسايش" (قوات الأمن الداخلي الكردية) قوله إن التفجير الانتحاري أسفر عن سقوط 12 قتيلا وإصابة 18 شخصا بجروح.

وقالت وسائل إعلام إن الانتحاري كان على دراجة نارية وفجر نفسه مع الدراجة بين السيارات التي كانت تنتظر دورها للحصول على الخبز أمام فرن الصالة. 

وميدانيا، أفادت مواقع إعلامية سورية بتجدد الاشتباكات بين قوات "الدفاع الوطني" والمسلحين الأكراد في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، استخدم فيها الطرفان الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

أما في ريف مدينة الشدادي بالريف الجنوبي للحسكة، فأعلنت وحدات حماية الشعب "YPG" في بيان صدر، الثلاثاء، أنها قتلت 21 مسلحا من تنظيم "داعش" في أثناء تصديها لهجوم الإرهابيين.  

تأتي هذه التطورات بعد سلسلة من الهجمات والاشتباكات التي وصفت بـ"العنيفة"، بين "داعش" ووحدات حماية الشعب، في عدة مواقع جنوب الشدادي، حيث يحاول التنظيم فتح جبهات جديدة للتخفيف عن عناصره المحاصرين في مدينة منبج.

وشهدت بلدة منبج في ريف حلب معارك عنيفة في الأحياء بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وقوات "مجلس منبج العسكري"، التي تعد رأس الحربة في هذه المعارك، مدعومة بطائرات التحالف الدولي ضد "داعش" المتحصن في داخل المدينة وأقصى ريفها، فيما سجل تقدم بطيء لصالح "قسد" داخل المدينة في ظلّ محاولات عناصر التنظيم لتحقيق خرق من الريف الى المدينة.

وفي هذا السياق، شدد شرفان درويش، المتحدث باسم "قوات سوريا الديمقراطية" و"مجلس منبج العسكري"، على أن "كل ما يتم تداوله من فك "داعش" لحصاره من منبج وتحقيقه تقدما على عدد من محاور المدينة شائعات تتناقلها وسائل التواصل الاجتماعي".

وأشار درويش إلى أن "هناك اليوم تموضعا جديدا لقواتنا. فمن الطرف الجنوبي تقدمنا بحي الحزاونة ومحيط دوار المطاحن وكذلك دوار الشرعية".

من جهة أخرى، قالت وكالة "سانا" السورية الرسمية، الثلاثاء، إن الجيش السوري كبد تنظيم "جبهة النصرة" قتلى وجرحى بريف القنيطرة ودرعا، ودمر مقرا لـ"داعش" بريف حمص.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية