سريان الهدنة في مدينة حلب السورية

أخبار العالم العربي

سريان الهدنة في مدينة حلب السوريةالاتفاق الروسي الأمريكي بخصوص سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hm62

بدأ في مدينة حلب ومحيطها الخميس 5 مايو/أيار سريان الهدنة التي تم التوصل إليها بين موسكو وواشنطن مساء الثلاثاء الماضي.

وكانت القيادة العامة للجيش السوري أعلنت عن سريان هدنة في حلب لمدة 48 ساعة بدءا من الساعة الواحدة فجر الخميس 5 مايو/آيار.  

من جهته، أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في وقت سابق عن اتفاق مع الولايات المتحدة حول التهدئة في حلب، مشيرا إلى رفض موسكو أن تشمل الهدنة مواقع "جبهة النصرة" في حلب.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في هذا الشأن الأربعاء أن هنالك من انضم من المعارضة في حلب إلى "جبهة النصرة".

وأشارت وزارة الدفاع إلى أن الهدنة في حلب ستستمر حتى الـ 6 من مايو الجاري.

من جهتها أقرت وزارة الخارجية الأمريكية بأن المعارضة السورية في حلب تتحرك مع الفصائل التي لم تنضم إلى الهدنة.

وقال مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: "هذه إشارة دائمة تلك التي نرسلها، نحن نعلم، وقد قلنا سابقا، أن الوضع في بعض المناطق معقد وغير مستقر.. كانت هناك بعض المجموعات المختلطة. علينا التفريق بينها وتحديد من وإلى أي جانب يقف".

وأضاف تونر أن الاتفاقية مع روسيا بشأن التهدئة "تستند إلى حقائق مفادها أن الحكومة والمعارضة اللتين وقعتا على اتفاقية وقف الأعمال القتالية سيكون عليهما الالتزام بتطبيقها وبشكل طوعي من أجل الحفاظ على استمراريتها، فالأمر يعتمد عليهما في عدم مشاركتهما الأطراف المحلية التي لم تدخل عملية التوقيع".

وأشار تونر إلى أن الولايات المتحدة وروسيا أنهتا في وقت متأخر من الثلاثاء 3 مايو/أيار محادثات بشأن التدابير اللازمة لتشمل الهدنة محافظة حلب، بما في ذلك المناطق المحيطة بها، كجزء من الجهود العاجلة لنزع فتيل العنف في سوريا.

وأوضح تونر أن اتفاق وقف الأعمال القتالية دخل حيز التنفيذ فجر الأربعاء، لكن دمشق أعلنت فيما بعد عن بدء التنفيذ فجر الخميس، وقال: "منذ دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في الساعة الواحدة صباحا 00:01 بتوقيت دمشق، فقد شهدنا انخفاضا عاما في أعمال العنف في هذه المناطق، رغم ورود تقارير عن استمرار القتال في بعض المناطق".

وأضاف تونر أن الولايات المتحدة تعول بأن تضغط روسيا على السلطات السورية لتلتزم بالهدنة في حلب.

وكان مسؤولون أمريكيون أكدوا لوكالة "إسوشييتد برس" التوصل إلى اتفاق مع روسيا لتشمل الهدنة مدينة حلب، رغم استمرار الاشتباكات هناك.

وقالت الوكالة إن المسؤولين، الذين لم تكشف عن أسمائهم، توصلوا إلى هذا الاتفاق في وقت متأخر الثلاثاء.

الأمم المتحدة تدعو جميع الأطراف السورية إلى الالتزام بالهدنة

من جانبه، أعلن نائب الأمين العام للأمم المتحدة جيفري فيلتمان الأربعاء ، أن المنظمة الدولية تدعو جميع الأطراف في سوريا إلى الالتزام بنظام وقف إطلاق النار في حلب، طبقا للاتفاق الذي تم التوصل إليه بين روسيا والولايات المتحدة.

وقال فيلتمان خلال جلسة مجلس الأمن "نحن نؤكد على البيان الصادر عن وزارة الخارجية الأمريكية حول أن الولايات المتحدة وروسيا أتمتا الترتيبات لفرض نظام وقف إطلاق النار في حلب، وندعو جميع الأطراف إلى الالتزام بهذا الاتفاق على الفور وبشكل تام".

يذكر، أن الهدنة الشاملة في سوريا دخلت حيز التنفيذ اعتبارا من 27 فبراير/شباط الماضي، بعد أن توصلت موسكو وواشنطن إلى الاتفاق بشأنها. وبحسب الإعلان المشترك لروسيا والولايات المتحدة آنذاك، لا تشمل الهدنة تنظيم "داعش" و"جبهة النصرة" وغيرهما من المنظمات التي يعتبرها مجلس الأمن الدولي تنظيمات إرهابية.

وأسفر القتال الدائر في سوريا، حتى الآن، ووفقاً للإحصاءات الصادرة عن هيئة الأمم المتحدة، عن سقوط أكثر من 250 ألف قتيل، فضلا عن نزوح الملايين داخل سوريا وخارجها، هربا من تداعيات القتال، ومن ويلات القصف والمعارك التي اجتاحت المدن السورية.

المصدر: وكالات