حارس مصري يقضي على حلم انتظره فريقه 7 سنوات

الرياضة

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hku3

قضى حارس مرمى الترسانة مصطفى جابر على آمال فريقه في العودة للدوري المصري الممتاز لكرة القدم، بسبب تنفيذه ركلة ترجيحية بغرابة شديدة في مباراته الفاصلة أمام الشرقية.

وساد التعادل السلبي مواجهتي الترسانة والشرقية، فاحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح.

واستمر التعادل بعد أول خمس ركلات لكل فريق قبل أن يتصدى مصطفى جابر حارس الترسانة لمحاولة أحمد حنفي مدافع الشرقية.

وكان تسجيل الركلة التالية سيصل بالترسانة إلى دوري الأضواء لأول مرة منذ هبوطه قبل سبع سنوات، لكن الحارس مصطفى جابر حاول تنفيذ ركلته بطريقة غريبة فوقف بجانب الكرة مباشرة قبل أن يسددها ضعيفة بقدمه اليسرى ليمسكها عماد فتحي حارس الشرقية بسهولة.

وهذه أطول مدة يقضيها الترسانة في الدرجة الثانية في تاريخه البالغ 95 عاما، وذلك منذ هبوطه في موسم (2008-2009) بعد أن احتل المركز قبل الأخير بين 16 فريقا.

وكان الترسانة أول فريق يكسر احتكار العملاقين الأهلي والزمالك للقب الدوري، حين توج بطلا للدوري في موسم (1962-1963)، لكنه تراجع في تسعينات القرن الماضي وهبط للدرجة الثانية ثلاث مرات.

وسيعود الشرقية، صاحب الشعبية الكبيرة في المحافظة الواقعة بدلتا النيل، إلى مصاف أندية الدوري الممتاز لأول مرة منذ هبوطه في العام 2000 بعد انتصاره (6-5) بركلات الترجيح.

كما عاد طنطا لدوري الأضواء للمرة الأولى منذ هبط في موسم (2006-2007)، على حساب ألعاب دمنهور إثر تغلبه عليه بالنتيجة الإجمالية، ولم يشارك طنطا، القادم من محافظة الغربية في دلتا النيل أيضا، في الدوري الممتاز إلا مرتين في آخر 35 عاما.

وأصبح النصر للتعدين أحدث فريق يتبع مؤسسة حكومية في الدوري الممتاز، بعد ترقيه لأول مرة في تاريخه بفوزه على الأسيوطي بركلات الترجيح أيضا (4-3) بعد تعادلهما (2-2) في النتيجة الاجمالية للمواجهة الفاصلة.

المصدر: وكالات