"زمان" تستسلم لأردوغان

أخبار العالم

محتجون أتراك يطالبون الحكومة بإطلاق سراح صحفيين من جريدة "زمان" - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfxf

اضطرت صحيفة "زمان" التركية المعارضة، التي انتشرت في مقرها الشرطة، إلى الخضوع لإرادة أردوغان، حيث خصصت افتتاحيتها يوم الأحد 6 مارس لمراسم افتتاح الرئيس أردوغان لجسر في اسطنبول.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد دعت يوم السبت الشركاء الغربيين إلى مطالبة تركيا باحترام حرية الصحفيين وبالتقيد بالمعايير الأوروبية والدولية حول حرية التعبير.

من جهته دعا الاتحاد الأوروبي تركيا إلى احترام حرية الإعلام، مشيرا إلى أن "الاتحاد الأوروبي شدد مرارا على أن تركيا، وبوصفها دولة مرشحة للانضمام إلى الاتحاد، يتعين عليها أن تحترم المعايير والممارسات الديموقراطية العليا، بما فيها حرية الإعلام".

ودعت الخارجية الأمريكية بدورها الحكومة التركية إلى مراعاة المعايير الدولية والدستور الوطني التركي، وعبرت عن قلقها من إغلاق أنقرة وسائل إعلام معارضة.

يذكر أن قوات من الشرطة التركية كانت قد اقتحمت مقر صحيفة "زمان" المعارضة للرئيس رجب طيب أردوغان، بعد صدور قرار قضائي بوضع الصحيفة تحت وصاية الحكومة.

كما أن السلطات التركية اعتقلت، في 26 نوفمبر/تشرين الثاني، جان دوندار، رئيس تحرير صحيفة "جمهوريت"، وإردام غول، رئيس مكتبها في أنقرة.

وكانت صحيفة "زمان" قد نشرت افتتاحية حذرت فيها من قدوم "أيام حالكة" في تاريخ الإعلام والصافة التركية.

المصدر: وكالات