الـ"إيبولا" تعود من جديد الى ليبيريا

الصحة

الـاصابات جديدة بحمى "إيبولا" في ليبيريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h6o2

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن إصابة ثلاثة أشخاص في ليبيريا بحمى الـ"إيبولا" جميعهم من عائلة واحدة.

وقد تم نقل أول مصاب (15 سنة) بالحمى القاتلة الى المستشفى يوم 19 من شهر نوفمبر/تشرين الثاني الجاري ومن ثم اكتشفت اصابة اخيه (8 سنوات) ووالده (40 سنة) وتم نقلهما الى المستشفى ايضا.

وجاء في بيان منظمة الصحة العالمية، ان التحقيقات جارية حاليا لمعرفة مصدر هذه الإصابات"، حيث كانت المنظمة قد اعلنت رسميا في 3 سبتمبر/أيلول الماضي خلو ليبيريا من حمى "إيبولا". لذلك يدرس الخبراء الحالة الصحية لجميع الأشخاص الذين كان لهم اتصال بالمصابين الثلاثة.

تسجيل ثلاثة اصابات بحمى "ايبولا" في ليبيريا

وتجدر الاشارة الى عدم تسجيل أي إصابة بهذه الحمى في غينيا منذ يوم 29 اكتوبر/تشرين الأول الماضي. كما اعلن عن خلو سيراليون من الإصابات في 7 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

ويذكر ان عدد الإصابات المسجلة رسميا بحمى "إيبولا" في العالم بلغت 28637 إصابة وتوفي من بين المصابين 11314 شخصاً. وأغلب الإصابات والوفيات سجل في ليبيريا - 4808 وفيات من مجموع 10675 إصابة، وفي سيراليون - 3955 وفاة من مجموع 14122 إصابة، وفي غينيا - 2536 وفاة من مجموع 3804 إصابة.

كما سجلت إصابات بحمى "إيبولا" في إيطاليا ومالي ونيجيريا والسنغال واسبانيا وبريطانيا والولايات المتحدة، حيث قضت الحمى على حياة 8 أشخاص من أصل 20 مصابا في نيجيريا.

المصدر: تاس

أفلام وثائقية