اليمن.. الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة "أباتشي" سعودية في جيزان وقتل 13 جنديا

أخبار العالم العربي

اليمن.. الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة الطيران السعودي على الحدود اليمنية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h1j2

أعلنت جماعة أنصار الله الحوثي السبت 26 أيلول/سبتمبر، عن إسقاط طائرة سعودية من طراز "أباتشي" في منطقة جيزان السعودية ومقتل 13 جنديا سعوديا كانوا على متنها.

وقال الناطق باسم جماعة أنصار الله الحوثي محمد عبد السلام عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إن قوات الجيش واللجان الشعبية الحوثية أسقطوا طائرة أباتشي سعودية في موقع الحثيرة العسكري بجيزان، جنوب غرب السعودية وقتلوا 13 جنديا سعوديا.

هذا ويواصل طيران التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية شن غارات على مناطق مختلفة باليمن.

إضافة إلى ذلك، يواصل طيران اتحالف ضد الحوثيين شن غاراته على مقر قيادة الشرطة العسكرية في منطقة شعوب بصنعاء.

على صعيد آخر، أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية السعودية السبت مقتل اثنين من حرس الحدود السعوديين وإصابة 4 آخرين جنوب السعودية، برصاص أطلق من الاراضي اليمنية.

وأضاف المتحدث في تصريح نشرته وكالة الأنباء السعودية أن اطلاق النار حصل مساء الجمعة في منطقة جازان، وقد حصلت عملية اطلاق النار بعد انفجار لغم لدى مرور قافلة من دوريات حرس الحدود.

وتشهد المناطق الحدودية السعودية – اليمنية لإطلاق نار من اليمن بصورة متقطعة حيث تتولى السعودية منذ نهاية مارس/آذار قيادة تحالف عربي ضد جماعة أنصار الله الحوثي الذين يهددون بالسيطرة على كل انحاء اليمن.

جدير بالذكر أن حوالي 70 شخصا معظمهم من الجنود قتلوا في السعودية خلال عمليات قصف ومواجهات على الحدود اليمنية منذ الهجمات الأولى للتحالف.

آثار قصف

مقتل 20 مسلحا في هجوم للتحالف في محافظة مأرب

أما في محافظة مأرب، فقد قتل ما لا يقل عن 20 مسلحا حوثيا في هجوم شنته القوات الموالية للحكومة اليمنية والتحالف العربي على بعد حوالى 100 كم من العاصمة صنعاء، وفقا لمصادر عسكرية.

كما أشارت المصادر العسكرية أنه قد تم القبض على 12 من المسلحين في الهجوم بدعم من غارات جوية لقوات التحالف بقيادة السعودية، شمال غرب مأرب، وسط اليمن.

وتشن القوات الموالية للحكومة، بمساعدة جنود من دول عربية في الخليج، منذ الـ 13 من أيلول/سبتمبر هجوما واسع النطاق في المحافظة لطرد المسلجين الحوثيين وقوات علي عبد الله صالح الموالون لهم من بعض المناطق التي ما تزال خاضعة لسيطرتهم.

وقال مسؤول محلي إن القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والتي تدعمها طائرات التحالف، أحرزت تقدما طفيفا في مأرب، مضيفا أن العملية سبقتها غارات جوية لقوات التحالف العربي ضد مواقع للحوثيين في نفس المنطقة.

ومن جهته أخرى قال ضابط في القوات اليمنية إن التقدم في المنطقة تعثر بسبب الألغام التي وضعها المتمردون مع صعوبة تقدم الجنود في منطقة جبلية.

آثار قصف

أما في العاصمة صنعاء، فقد شنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات جوية على مواقع عسكرية ما نتج عنه انفجارات عنيفة وحرائق، حيث أفاد سكان محليون أن الطائرات الحربية استهدفت مخزون الوقود بقاعدة الديلمي ما أسفر عن اندلاع حرائق هائلة وانفجارات عنيفة كما استهدف بعدة غارات جبل نقم ومعسكر الحفا.

ويسعى الهجوم العسكري بمشاركة آلاف الجنود من الامارات والسعودية خصوصا، الى استعادة العاصمة صنعاء ومحافظات الشمال والغرب من الحوثيين وحلفائهم من وحدات الجيش الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

جدير بالذكر أن مسلحي الحوثي والجماعات الموالية لها فقدت السيطرة على خمس محافظات جنوبية منذ شهر تموز/يوليو.

هذا وأوقعت المعارك منذ مارس/اذار أكثر من 4900 قتيل و 25 ألف جريح أغلبهم من المدنيين، وفقا تقرير صادر عن الأمم المتحدة.

المصدر: وكالات