مصادر: مسألة عودة قوات روسية إلى الحدود الطاجيكية الأفغانية غير مطروحة

أخبار العالم

مصادر: مسألة عودة قوات روسية إلى الحدود الطاجيكية الأفغانية غير مطروحة صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0mr

نفت مصادر دبلوماسية روسية طرح مسألة نشر قوات روسية على الحدود بين طاجيكستان وأفغانستان، بحسب ما نقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية الاثنين 14 سبتمبر/أيلول.

وأشارت المصادر في حديث للوكالة إلى أن مسألة تعزيز القوات الروسية خارج القاعدة العسكرية الروسية رقم 201 في طاجيكستان غير مطروحة الآن في العلاقات بين موسكو ودوشنبه.

وكانت وسائل إعلام روسية قد تناقلت في وقت سابق تقارير أشارت إلى أن موسكو لا تستبعد عودة قوات روسية إلى الحدود الطاجيكية الأفغانية بعد أن سلمت القوات الروسية مهمة حماية هذه الحدود لسلطات طاجيكستان بشكل كامل. إلا أن دوشنبه تصر في الوقت الحالي فقط على زيادة تقديم مساعدات تقنية.

وتفاقم الوضع الأمني في طاجيكستان بعد مقتل 33 عنصرا من وزارتي الدفاع والداخلية في 4 سبتمبر/أيلول إثر مواجهات مع أنصار النائب السابق لوزير الدفاع الجنرال عبد الحليم نازارزاده، واتهام الأخير وأنصاره بالإرهاب والخيانة العظمى وتنظيم جماعة متطرفة وتدبير أعمال تخريبية، ثم تصفية الجنرال وعدد من أنصاره واعتقال آخرين.

من جهة أخرى تفاقم الوضع الأمني على الحدود مع أفغانستان العام الحالي بعد اشتداد القتال في ولاية قندوز الأفغانية المتاخمة لطاجيكستان، وأعلنت دوشنبه في يونيو/حزيران الماضي أن حوالي 1,5 ألف مسلح من "داعش" و"طالبان" وغيرهما من التنظيمات المتطرفة تجمعوا قرب الحدود مع طاجيكستان.

يذكر أن 6 آلاف عسكري يرابطون في القاعدة العسكرية الروسية رقم 201 في طاجيكستان ضمن القوات المشتركة للرد السريع التابعة لمنظمة اتفاقية معاهدة الأمن الجماعي.

تجدر الإشارة إلى أن الدول الأعضاء في هذه المنظمة التي تضم روسيا وبيلاروس وأرمينيا وكازاخستان وقرغيزيا وطاجكستان، اتفقت سابقا على دعم الأخيرة التي تشترك مع أفغانستان في حدود يتجاوز طولها 1344 كيلومترا.

المصدر: وكالات