مالي.. تحرير جميع الرهائن والقضاء على محتجزيهم

أخبار العالم

مالي.. تحرير جميع الرهائن والقضاء على محتجزيهمشرطة مالي - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gy4z

أكد القائم بأعمال السفارة الروسية في العاصمة المالية باماكو، فيكتور غوريليخ تحرير المواطن الروسي وبقية الرهائن المتحجزين في فندق "بيبلوس" في مدينة سيفاري وسط مالي.

ونقلت وكالة "نوفوستي" الروسية صباح السبت 8 أغسطس/آب عن غوريليخ قوله: "حسب المعلومات التي نمتلكها، جرت ليلة السبت عملية أسفرت عن القضاء على المسلحين الذين كانوا يسيطرون على الفندق فيما تم تحرير الرهائن بمن فيهم المواطن الروسي، وهو موجود الآن في سيفاري بمعسكر للأمم المتحدة".

وأضاف الدبلوماسي أنه لا يعلم إن كان المواطن الروسي مصابا أم لا.

وكانت مصادر عسكرية مالية قد أعلنت في وقت سابق عن تحرير عدد من الرهائن، بينهم 5 أجانب، احتجزتهم مجموعة مسلحة في فندق بمدينة سيفاري وسط مالي، ليلة السبت 8 أغسطس/آب.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن أحد المصادر قوله إنه "لا يمكن أن نقول إن كل شيء قد انتهى" ولكن القوات المالية المنتشرة حول فندق بيبلوس الذي اقتحمته مجموعة مسلحة صباح الجمعة "حررت عددا من الرهائن".

واعتبر مصدر آخر أن تدخل القوات الخاصة المالية أتاح إمكانية تحرير عدد كبير من الرهائن، وهناك "خمسة أجانب نقلوا إلى (العاصمة) باماكو"، دون أن يحدد جنسياتهم.

هذا ونددت بعثة الأمم المتحدة في مالي بـ"الهجوم الإرهابي الذي قتل فيه عنصر من الطاقم الدولي المشارك في بعثة مينوسما".

وكان قد قتل 8 أشخاص في مالي بينهم 5 عسكريين الجمعة 7 أغسطس/آب في بداية الهجوم المسلح على فندق بيبلوس في مدينة سيفاري وسط البلاد، كما احتجز المسلحون نحو 10 رهائن بينهم روسي.

وأكد الملحق الصحفي في السفارة الروسية في العاصمة باماكو أن الروسي المحتجز ضمن الرهائن يعمل موظفا في شركة طيران "UTair"، وأن السفارة تراقب الأحداث باهتمام.

وقالت وكالة "أ ف ب" إن أحد الرهائن وهو أوكراني استطاع الهرب من قبضة المسلحين.

المصدر: وكالات