اشتباكات في لحج وغارات التحالف تقتل 30 حوثيا

راجح بادي: عدن ستكون المركز الرئيسي للإغاثة بدل جيبوتي

أخبار العالم العربي

اشتباكات في لحج وغارات التحالف تقتل 30 حوثيااللجان الشعبية في عدن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gx47

اندلعت مساء الجمعة 24 يولوي/تموز اشتباكات عنيفة بين اللجان الشعبية والمسلحين الحوثيين في محيط قاعدة العند الجوية في محافظة لحج.

ويأتي ذلك في وقت كثف فيه التحالف العربي غاراته على مواقع الحوثيين في عدة مناطق يمينة، وسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وقتل نحو 30 مسلحا حوثيا، الخميس 23 يوليو/تموز، في سلسلة غارات للتحالف على محافظة لحج، فيما سيطرت اللجان الشعبية على مناطق في تعز جنوب اليمن.

واستهدفت غارات التحالف قاعدة العند الجوية التي تحاصرها اللجان الشعبية، كما دمرت منصات إطلاق صواريخ وجسرا يربط لحج وعدن.

وفي تعز، فقدت اللجان الشعبية السيطرة على موقع استراتيجي استخدمه الحوثيون لقصف مناطق مجاورة.. وذلك وسط تواصل الاشتباكات في أحياء أخرى في المدينة.

أما في شبوة، التي احتدمت فيها المواجهات بين اللجان الشعبية والحوثيين، فقد استهدف التحالف مخازن أسلحة للحوثيين في معسكر مرة.

كما شن أكثر من 40 غارة على مواقع للحوثيين في محافظة صعدة، معقلهم الرئيس في شمال البلاد.

راجح بادي

بادي: عدن ستكون بديلا لمركز إغاثة جيبوتي

من جهته، أعلن المتحدث باسم الحكومة راجح بادي أن عدن ستكون المركز الرئيسي للإغاثة بدل جيبوتي التي كانت مركزا للإغاثة في اليمن منذ بدء "عاصفة الحزم"، وسينقل اللاجئون الذين استقبلتهم الأمم المتحدة في جيبوتي، إلى عدن عبر السفن.

وأكد بادي أن الموانئ البحرية الثلاثة، وهي ميناء عدن، والمنطقة الحرة في عدن، وميناء بلحاف، جميعها تعمل منذ تحرير المدينة وتستقبل السفن بشكل عادي، وسط حماية أمنية للموانئ.

وأشار إلى أن استئناف العمل الرسمي في الوزارات السيادية والأمنية سيبدأ اعتبارا من الأحد المقبل، موضحا أن الحكومة قررت إعادة 4 وزراء آخرين للعمل في محافظة عدن.

على صعيد آخر، ذكر المتحدث باسم الحكومة اليمنية أن العمل في مطار عدن الدولي بدأ بعد تحرير المدينة من الحوثيين، وقد وصلت الأربعاء طائرة إغاثة سعودية، وهناك 3 طائرات إغاثية أخرى، من السعودية والإمارات، إضافة إلى أن الطائرة السعودية الأولى كسرت العزلة ووصلت إلى المطار وعلى متنها 20 طنا من المواد الإغاثية.

طائرة مساعدات

طائرتان سعودية وإماراتية تنقلان مساعدات إنسانية لعدن

على صعيد آخر، نقلت طائرتان إماراتية وسعودية مساعدات إنسانية إلى مطار عدن عاصمة الجنوب اليمني التي شهدت خلال الليل عمليات قصف عنيفة نسبت إلى الحوثيين.

وهبطت الطائرة الإماراتية فجر الجمعة تبعتها عند الظهر الطائرة السعودية. وهما الطائرتان الرابعة والخامسة اللتان تحطان في عدن منذ إعادة فتح المطار الأربعاء بعد 4 أشهر من المعارك.

ونقلت الطائرة الإماراتية مساعدة طبية من الهلال الأحمر الإماراتي قبل أن تغادر، في حين نقلت الطائرة الثانية السعودية أدوية لمرضى السرطان، حسبما نقل مسؤول في المطار.

تعليق الناشط السياسي فهمي اليوسفي من صنعاء ، ومن جدة الأكاديمي والمحلل السياسي خالد باطرفي:

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية