واشنطن: مقاتلة روسية حلقت على مسافة 3 أمتار من طائرة استطلاع أمريكية

أخبار العالم

واشنطن: مقاتلة روسية حلقت على مسافة 3 أمتار من طائرة استطلاع أمريكيةمقاتلة روسية من طراز سو - 27 - أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gu7v

زعم مصدر عسكري أمريكي أن مقاتلة روسية حلّقت قرب طائرة تجسس أمريكية فوق البحر الأسود على مسافة 3 أمتار في 30 مايو/أيار الماضي.

ونقلت قناة "سي إن إن" عن مسؤول عسكري أمريكي قوله إن مقاتلة روسية حلّقت لفترة من الوقت على ارتفاع واحد مع طائرة استطلاع تابعة لبلاده فوق البحر الأسود على مسافة 3 أمتار قبل أن تغادر المقاتلة المنطقة.

وكانت مقاتلات روسية أجبرت مدمرة أمريكية في اليوم نفسه (30 مايو/أيار) على مغادرة مياه روسيا الإقليمية في البحر الأسود.

مقاتلات سو-24 الروسية

وقال مصدر في قوى الأمن بالقرم آنذاك إن مدمرة أمريكية دخلت البحر الأسود في إطار تنفيذ مهام لها، وذلك بعد خروجها من ميناء كونستانتسا الروماني باتجاه المياه الإقليمية الروسية.

وقال المصدر إن السفينة الأمريكية سارت على طول حافة المياه الأقليمية الروسية، مؤكدا أن "تصرف طاقم السفينة كان استفزازيا وعدوانيا ما أثار قلق رجال محطة المراقبة وأطقم سفن الأسطول الأسود التي كانت تنفذ مهامها في البحر الأسود، وأن "مقاتلات سو-24 تلقت أمرا بالإقلاع وأظهرت للطاقم الأمريكي استعدادها لمنعهم من تجاوز الحدود بحزم والدفاع عن مصالح البلاد بإصرار، وعند ذلك غيرت المدمرة بشكل طارئ اتجاهها وذهبت إلى المياه الدولية في الجزء الشرقي من البحر الأسود".

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية ماري هارف أعلنت في أبريل الماضي أن مقاتلة روسية من طراز سو – 27 اعترضت بشكل خطر في 7 أبريل/نيسان طائرة استطلاع أمريكية من طراز "أر سي – 135 يو" فوق بحر البلطيق واقتربت منها لمسافة 6 أمتار.

وأكد حينها المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف أن الاعتراض جاء نتيجة اقتراب الطائرة من الحدود الروسية، موضحا أن العملية كانت عادية وخلت من أي طارئ، لافتا إلى أن طائرة التجسس الأمريكية "أر سي – 135 يو" حلقت باتجاه الحدود الروسية دون أن ترسل إشارات الكترونية تدل على هويتها.

المصدر: وكالات