قوات التحالف تكثف القصف على صعدة جوا وبرا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/grks

كثفت قوات التحالف غاراتها الجوية على محافظة صعدة شمال اليمن والحدودية مع السعودية مساء الخميس 7 مايو/ ايار، بالتزامن مع قصف مدفعي على مواقع للحوثيين في عدد من مديريات المحافظة.

وذكرت مصادر أن غارات التحالف استهدفت مديريات شدا ورازح والظاهر وباقم وحيدان ومران وغيرها.

وأكدت المصادر أن مديرية الظاهر تعرضت لقصف شديد بالمدفعية السعودية، واستهدفت مديرية باقم الحدودية بأكثر من 15 صاروخا، فيما تعرضت  منطقة بركان بمديرية رازح لستة صواريخ.

يذكر أن المتحدث باسم  قوات التحالف أحمد عسيري أعلن في مؤتمر صحفي في وقت سابق الخميس عن استعداد التحالف لاستهداف مناطق صعدة ومران وضواحيهما والتي تأوي قيادات الحوثيين.

التحالف يقصف صنعاء مجددا

бأغارت مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية مجددا فجر الخميس على العاصمة اليمنية صنعاء، بينما قصفت سفينة مجهولة مدينة ميدي شمال البلاد.

وسمع دوي انفجارات ضخمة لم يعرف مكانه بالتحديد في صنعاء، بينما حاولت الدفاعات الأرضية التابعة للجيش اليمني والتي يسيطر عليها الحوثيون التصدي لمقاتلات التحالف.

في غضون ذلك قصفت سفينة عسكرية بقوة مدينة ميدي التابعة لمحافظة حجة شمال اليمن، فيما شنت مقاتلات التحالف غارات على المدينة.

ونقل موقع "المشهد اليمني" عن مصدر محلي قوله: كان هناك إطلاق قنابل ضوئية في سماء ميدي يعتقد أن مصدرها طائرات التحالف لكشف أماكن وجود الجماعات الحوثية في المنطقة.

دفاعات الحوثيين

اجتياح الحوثيين لمنطقة التواهي في عدن

من جانبهم استطاع مسلحو الحوثيين اجتياح منطقة التواهي في مدينة عدن.

وكتب الناطق الرسمي للمكتب الإعلامي التابع للحوثيين عبد الملك بدر الدين الحوثي على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "استطاع الجيش والأمن واللجان الشعبية وبمساندة الشرفاء من أبناء الجنوب استعادة منطقة التواهي من عناصر القاعدة وأعوانهم في معركة وطنية شريفة رغم  العدوان السعودي الأمريكي بالقصف الجوي المكثف وغير المسبوق وعلى مدار الساعة فقد فشلوا جميعا في إحراز أي تقدم لعناصر القاعدة على الأرض".

وقال سكان محليون إن اشتباكات ضارية تدور بين الحوثيين ومؤيدي هادي في مديرية التواهي التي تضم مؤسسات منها القصر الرئاسي ومكاتب لأمن الدولة والميناء الرئيسي.

وأفادت وكالات الأنباء بتكبد الحوثيين خسائر جسيمة في الأرواح خلال اجتياحهم للتواهي.

في الوقت ذاته تتواصل الاشتباكات في مديريتي دار سعد والمعلا، وفي محافظة أبين، حيث قتل 20 مسلحا من الحوثيين المدعومين بقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، كما قتل ثلاثة من اللجان الشعبية في هجوم للجان على مواقع الحوثيين بمدينة لودر.

هذا وشهدت مدينة عدن اشتباكات عنيفة بين الحوثيين واللجان الشعبية أسفرت عن مقتل العشرات من الجانبين.

كما قتل الأربعاء أكثر من 50 مدنيا، بينهم نساء وأطفال، في قصف الحوثيين لمركب كان يستقله فارون من المعارك في المدينة، وتستمر آلاف الأسر بالنزوح من هول استهداف المباني السكنية بكريتر والتواهي والمعلا والقلوعه بحرا، وذلك هربا من المعارك العنيفة.

تعليق مراسلنا في صنعاء:

المصدر: وكالات