بالون اختبارات يلتقط "أصواتا غريبة" في الفضاء على علو 35 كلم فوق الأرض

الفضاء

بالون اختبارات يلتقط بالون اختبارات يلتقط "أصواتا غريبة" في الفضاء على علو 35 كلم فوق الأرض
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/grfr

للمرة الأولى خلال 50 عاما تُلتقط أصوات غامضة على حافة الفضاء الخارجي، تم تسجيلها على متن بالون اختبارات باستخدام الميكروفونات التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء.

ويمكن سماع الأصوات في التسجيل وهي تشبه الهمسات والصفارات، على ترددات أقل من 20 هيرتز، والغريب تواجدها في هذا المكان على علو 35 كلم فوق سطح الأرض.

التقط الأصوات "دانيال بومان" من جامعة كارولينا الشمالية في تشابل هيل، وفقا لتقرير نشر في LiveScience.

بالون اختبارات يلتقط "أصواتا غريبة" في الفضاء على بُعد 35 كلم فوق الأرض

واستطاع بومان التقاط الموجات الصوتية على ترددات أقل من 20 هيرتز، التي يمكن أن تسمعها الآذان البشرية مع بعض التعديل في التسجيلات، وتعد السمة الهامة لهذا النوع من الأصوات أنها يمكنها الانتقال إلى مسافات طويلة.

وبالرغم من أن الظواهر الطبيعية مثل العواصف والزلازل يمكن أن تنتج مثل هذا النوع من الأصوات، إلا أن الباحثين لا يستطيعون تحديد نوعية الصوت الذي تم التقاطه في هذه التسجيلات.

وقد أطلق "بومان" الميكروفونات بالأشعة تحت الحمراء محمولة على بالون هيليوم فوق نيو مكسيكو وأريزونا في أغسطس/آب الماضي كجزء من دراسته. وبلغ ارتفاع البالون أكثر من 37 كلم فوق سطح الأرض، وتتراوح النظريات لتفسير هذه الأصوات بين الرياح وأمواج المحيطات أو موجات الجاذبية، أو أنها كانت نوعا من الاضطرابات الجوية، واعتقد آخرون بأن الأصوات قد تكون ناتجة من كابلات البالون.

وقد اهتمت وكالة ناسا بالأمر إلى الدرجة التي جعلتها تدعم مشروعا آخرا لإرسال مهمة أخرى للفضاء لتسجيل الأصوات الغريبة من هذا النوع في وقت لاحق هذا العام.

بالون اختبارات يلتقط "أصواتا غريبة" في الفضاء على بُعد 35 كلم فوق الأرض

وقال بومان: "لم نسجل أي أصوات في طبقة الستراتوسفير لمدة 50 عاما، وبالتأكيد لو وضعنا أدوات أكثر هناك، فسوف نجد أشياء لم نتخيلها من قبل".

المصدر: ديلي ميل