فيدل كاسترو: لا أثق بأمريكا ولا أعارض تقارب كوبا معها

أخبار العالم

فيدل كاسترو:  لا أثق بأمريكا ولا أعارض تقارب كوبا معهاالرئيس الكوبي السابق فيدل كاسترو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gjr0

شكك الرئيس الكوبي السابق فيدل كاسترو الاثنين 26 يناير/كانون الثاني في نوايا الولايات المتحدة التي بدأت بتطبيع علاقاتها مع بلاده، وإن كان أعرب عن عدم رفضه لهذا التقارب.

وقال كاسترو (88 عاما) في رسالة وجهها إلى اتحاد الطلبة وبثها التلفزيون الرسمي "لا أثق بسياسة الولايات المتحدة، ولم أتبادل أي كلام معها، ولكن هذا لا يعني في أي وقت كان رفضا لحل سلمي للنزاعات".

وأبدى كاسترو، الذي تنازل عن السلطة لشقيقه راؤول في العام 2006 لأسباب صحية، دعمه لسياسة خلفه تجاه واشنطن بعد الإعلان التاريخي في 17 ديسمبر/كانون الأول عن تطبيع تدريجي للعلاقات بين البلدين.

وأضاف أن "الرئيس الكوبي اتخذ إجراءات تتلاءم مع صلاحياته وسوف ندافع دائما عن التعاون والصداقة بين جميع شعوب العالم، بمن فيهم خصومنا السياسيون".

يذكر أن فيدل كاسترو، الذي قاد تحويل البلاد إلى النظام الشيوعي ونظام حكم الحزب الواحد عبر ثورة عسكرية في عام 1959، لم يظهر إلى العلن منذ أكثر من سنة.

المصدر: RT + "أ ف ب"

فيسبوك 12مليون