7 قتلى في أعاصير ضربت ولايتي ألاباما وميسيسيبي جنوب الولايات المتحدة

أخبار العالم

7 قتلى في أعاصير ضربت ولايتي ألاباما وميسيسيبي جنوب الولايات المتحدة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/691045/

أدت أعاصير قوية ضربت ولايتي ألاباما وميسيسيبي جنوب الولايات المتحدة إلى مقتل 7 أشخاص، حيث انقلبت سيارات ودمرت منازل واقتلعت أشجار كما أعلن مسؤولو الطوارئ صباح الثلاثاء.

أدت أعاصير قوية ضربت ولايتي ألاباما وميسيسيبي جنوب الولايات المتحدة إلى مقتل 7 أشخاص، حيث انقلبت سيارات ودمرت منازل واقتلعت أشجار كما أعلن مسؤولو الطوارئ صباح الثلاثاء..

ونقلت وكالة "اسوشيتيد بريس" عن مسؤولين محليين أن إعصارا قويا ضرب ناحية لايمستون بولاية ألاباما وأدى لمقتل ستة أشخاص في حصيلة غير نهائية لم تؤكدها سلطات الطوارئ في المنطقة.

وفي ميسيسيبي المجاورة ضرب إعصار ناحية توبيلو وأدى حسب مصادر محلية لمصرع شخص واحد وإصابة عدد آخر مع أضرار مادية كبيرة.

وتبحث فرق الإغاثة المحلية بين الركام في المدن الأكثر تضررا، بينما حذرت الأرصاد الجوية من قدوم أعاصير أخرى اليوم الثلاثاء.

وأفادت هيئة إدارة الطوارئ في ولاية أركنسو بأن 15 شخصا قتلوا حين ضربت أعاصير الولاية الأحد، بينما أعلن مسؤول في إدارة الطوارئ في ولاية أوكلاهوما أن قتيلين سقطا في الولاية بسبب الأعاصير. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى سقوط قتيل في ولاية إيوا.

ومن مانيلا، قدم الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي يختتم جولة آسيوية في الفلبين تعازيه، ووعد بتقديم مساعدات من الحكومة الفيدرالية.

وقال أوباما: "أود أن يعلم الجميع أن بلادكم ستكون إلى جانبكم لتقديم المساعدة وإعادة الإعمار مهما تطلب الأمر".

وقال جيمس فايرستون، رئيس بلدية فيلونيا في أركسنو، لشبكة "سي إن إن": "إنها الفوضى في الوقت الحالي".

وأضاف فايرستون أن وسط البلدة "يبدو كأنه دمر بالكامل، لم يبق سوى بعض المباني لا تزال صامدة جزئيا". وأضاف أن شرطيين وإطفائيين من المدن المجاورة، بالإضافة إلى عناصر من الحرس الوطني في طريقهم إلى البلدة لتقديم المساعدة.

وأظهرت الصور التي عرضتها قناة "تي إتش في 11" في أركسنو سيارات منقلبة ومنازل وقد اقتلع نصفها وبيوتا باتت أكواما من الركام.

المصدر: RT + وكالات