بوتين يدعو الغرب الى التخلي عن الاتهامات الموجهة للسلطات الأوكرانية والى إدانة المتطرفين

أخبار روسيا

بوتين يدعو الغرب الى التخلي عن الاتهامات الموجهة للسلطات الأوكرانية والى إدانة المتطرفين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/655399/

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الغرب إلى إدانة المتشددين من مناهضي الحكومة في أوكرانيا وإلى التخلي عن اتهام السلطات الأوكرانية.

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الغرب إلى إدانة المتشددين من مناهضي الحكومة في أوكرانيا وإلى التخلي عن اتهام السلطات الأوكرانية.

وذكر الكرملين في بيان صدر يوم الأربعاء 19 فبراير/شباط أن بوتين أكد في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أهمية تخلي الدول الغربية عن سياسة الاتهامات الموجهة للقيادة الأوكرانية وأهمية إدانة القوى المعارضة المسؤولة عن تدبير أعمال إرهابية ومتطرفة.

لافروف: موسكو ترفض التدخل الخارجي في الشأن الأوكراني

وأكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف رفض موسكو لمحاولات التدخل الخارجي في الأزمة الأوكرانية محمّلا المتطرفين وزعماء المعارضة والساسة الغربيين مسؤولية الفوضى.

وقال نحن "نؤكد على أن الأزمة في أوكرانيا يجب أن تحلّ في إطار الصلاحيات الدستورية للسلطة الحالية ونحذّر من محاولات التدخل في شؤونها الداخلية".

وأضاف لافروف في كلمة ألقاها في الجولة الوزارية الثالثة من الحوار الاستراتيجي بين روسيا ومجلس التعاون لدول الخليج العربية يوم الأربعاء 19 فبراير/شباط، أن "مثل هذه المحاولات لاحظناها أكثر من مرة ويبدو أن شركاءنا الأوروبيين تدخلوا أكثر من المطلوب".

ودعا لافروف إلى وضع مصالح أوكرانيا والشعب الأوكراني خارج المصالح الجيوسياسية الضيقة.

كما أكد لافروف انشغال موسكو العميق بما يجري في أوكرانيا، واصفا ذلك بمحاولة الانقلاب والاستيلاء على السلطة.

لافروف يحمّل الغرب والمعارضة مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع

حمّل لافروف الغرب مسؤولية ما يجري في أوكرانيا، مشيرا إلى أن موسكو حذرت أكثر من مرة من تطور الأحداث على ما هي عليه الآن. وأعرب عن أسفه لخرق الاتفاقات التي تم التوصل إليها نتيجة النوايا الطيبة التي أبدتها السلطة واستعدادها لإيجاد حلول وسط للخروج من الأزمة، مشيرا إلى أن هذه الاتفاقات خرقت من قبل الراديكاليين والمعارضة، حيث رمي البرلمان بالمولوتوف واستعملت الأسلحة النارية ما أدى إلى سقوط ضحايا.

وقال إن امتلاك الراديكاليين للسلاح صار حقيقة، مضيفا: "هم يواصلون محاولات الاستيلاء على المباني الإدارية والمراكز العسكرية" معتبرا ذلك "محاولة المتطرفين الانقلاب على الدولة والاستيلاء على السلطة بالقوة".

وحمّل لافروف المعارضة مسؤولية ما يجري برفضها للحلول الوسط "وبالنتيجة اتضح أنهم ليسوا قادرين على تحقيق ما تم الاتفاق عليه".

كما حمّل الغرب مسؤولية ما تشهده أوكرانيا. واتهم الغرب بتشجيع المعارضة على العمل خارج إطار القانون وكذلك تشجيع المقاتلين بشكل مباشر.

وأضاف أن الغرب هدد ولايزال يهدد بفرض عقوبات على كييف.

لافروف يدعو نظيره الألماني إلى التأثير على المعارضة الأوكرانية

من جهة أخرى دعا وزير الخارجية الروسي الاتحاد الأوروبي إلى التأثير على المعارضة الأوكرانية ودفعها إلى الابتعاد عن المتشددين الذين أثاروا أعمال الشغب واختاروا طريق الانقلاب ومن أجل التعاون مع السلطات الأوكرانية.

وأكد لافروف في اتصال هاتفي مع نظيره الألماني فرانك-فالتر شتاينماير موقف موسكو الثابت لدعم تسوية الأزمة الحالية في أوكرانيا في إطار الدستور فقط مع احترام صلاحيات الحكومة، حسب بيان صادر عن الخارجية الروسية يوم الأربعاء.

واتفق الوزيران على مواصلة الاتصالات لتبادل الآراء.

من جهة أخرى أعلن غريغوري كاراسين نائب وزير الخارجية الروسي أن قيام الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على أوكرانيا سيعني مواصلة سياسة دعم المناهضين للحكومة الشرعية في هذا البلد.

وقال كاراسين إن روسيا تعارض دائما فرض العقوبات، مضيفا أنه من غير الواضح في حالة أوكرانيا ما هو الهدف من فرض العقوبات.

المصدر: RT + وكالات

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة