مراسلنا: الجيش يفرض سيطرته على قرى يبرود و460 مسلحا يسلمون أنفسهم بحمص

أخبار العالم العربي

مراسلنا: الجيش يفرض سيطرته على قرى يبرود و460 مسلحا يسلمون أنفسهم بحمص
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/652319/

أفاد مراسلنا في دمشق الخميس 13 فبراير/شباط أن الجيش السوري تمكن من فرض سيطرته على 4 قرى بالقرب من يبرود، في الوقت الذي سلم فيه 460 مسلحا أنفسهم للجيش السوري في مدينة حمص القديمة.

أفاد مراسلنا في دمشق الخميس 13 فبراير/شباط أن الجيش السوري تمكن من فرض سيطرته على 4 قرى بالقرب من بلدة يبرود ومنها منطقة الجراجير والقسطل ورأس العين والسحل، في الوقت الذي أكدت فيه مصادر أن مجموعة مسلحة سلمت نفسها بالكامل مع أسلحتها في منطقة السحل التي وقعت فيها اشتباكات عنيفة.

وذكر المراسل أن اشتباكات عنيفة ما زالت تجري بين وحدات الجيش ومسلحين بالقرب من منطقة الكباس، مع استمرار استهداف المسلحين بقصف مدفعي في بساتين المليحة وزبدين وديرالعصافير في حي جوبر.

وأضاف مراسلنا عن بدء تنفيذ بنود المصالحة في الزبداني، ومن المقرر اليوم رفع العلم السوري في البلدة.

وفي محافظة حلب استهدف قصف مدفعي عنيف المسلحين في حي الهلك مع استمرار الاشتباكات بين الجيش والمسلحين، وكان مصدر عسكري صرح أمس أن قوات الجيش احبطت هجوما على مطار كويرس بالمحافظة.

من جانب آخر ذكر مراسلنا أن 460 مسلحا سلموا أنفسهم وأسلحتهم للجيش السوري في مدينة حمص القديمة.

وفي مخيم اليرموك، تأجل دخول الوفد الشعبي الذي كان مقررا له الوصول إلى ساحة الريجة إلى يوم السبت القادم لأسباب إدارية، واقتصرت الأخبار اليوم على إدخال المساعدات الغذائية للمدنيين في الداخل، وإخراج عدة حالات مرضية حرجة، فيما يتابع المجتمع الأهلي داخل المخيم تنظيف الشوارع التي انسحب منها المسلحون وفقا لما جاء في الاتفاقية الأخيرة.

يذكر أن المسلحين داخل مخيم اليرموك وقعوا اتفاقية مع الفصائل الفلسطينية تقضي بانسحاب كافة المجموعات المسلحة من مخيمي اليرموك وفلسطين في غضون 48 ساعة، وقد انسحب بالفعل عدد من المسلحين من مخيم اليرموك، فيما لايزال عدد منهم في شارع فلسطين وشارع الثلاثين.

المصدر: RT