روحاني بمناسبة الثورة الاسلامية: لقد استطعنا بعد الثورة تحقيق الانتصار اینما کنا یدا واحدة وصوتا واحدا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/651051/

قال الرئیس الايراني حسن روحاني بمناسبة الذكرى الـ35 لانتصار الثورة الاسلامية ان هذا الیوم هو تجسید لانتصار حرکة الاعتدال الشعبیة فی جمیع انحاء الوطن.

احتفل الايرانيون اليوم 11 شباط/فبراير بالذكرى الخامسة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية في بلادهم من خلال مسيرات حاشدة في العاصمة طهران ومختلف المحافظات الايرانية الاخرى.

واكد المشاركون في هذه الاحتفالات تمسكهم بأهداف الثورة الاسلامية ورفعوا شعارات الحرية والاستقلال لايران.

وفي ميدان ازادي (الحرية) رمز الثورة بالعاصمة طهران حيث التقت المسيرات القى  الرئيس حسن روحاني كلمة بهذه المناسبة.

قال الرئیس روحاني ان هذا الیوم هو تجسید لانتصار حرکة الاعتدال الشعبیة فی جمیع انحاء الوطن، مضيفا: " لقد استطعنا بعد الثورة ایضا تحقيق الانتصار اینما کنا یدا واحدة وصوتا واحدا".

وشدد رئیس الجمهوریة ان حرکة الاعتدال الشعبیة هی التی مکنت الشعب من الانتصار لیس على الاستبداد الداخلی فحسب، بل وعلى الاستعمار الاجنبی ایضا، مؤكدا:"ان ثورتنا کانت حرکة ضد الاستبداد".

واوضح قائلا: "وفي فترة الدفاع المقدس ایضا، استطعنا ان نکون یدا واحدة وندافع في خندق واحد امام المعتدین".

واشار الی انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران وقال:" انتصار الثورة لم یکن انتصار سیف علی سیف، ثورتنا کانت تجسیدا لانتصار الدم علی السیف، فی ثورتنا الرصاصة لم تنتصر علی رصاصة اخری، بل ثورتنا کانت انتصارا للورود علی الرصاص".

وفي مجال الاقتصاد اشار روحاني إلی التحسن النسبي للاوضاع الاقتصادیة خلال الاشهر القلیلة الماضیة وقال:" لقد شهدنا انخفاضا نسبیا فی التضخم، وان الحکومة عازمة علی خفض التضخم و العمل علی تحسين وازدهار الاوضاع الاقتصادیة".

المصدر: RT  + ارنا