أكثر أفلام الرعب نجاحا في عام 2013

الثقافة والفن

أكثر أفلام الرعب نجاحا في عام 2013
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/639264/

حقق عدد من أفلام الرعب نجاحا كبيرا في عام 2013، وذلك باجتذابها شريحة واسعة من المشاهدين الراغبين بالحصول على جرعة من الإثارة والإحساس بالخطر، حتى قبل نهاية الفيلم بـ "the end".

حقق عدد من أفلام الرعب نجاحا كبير في عام 2013، وذلك باجتذابها أعدادا كبيرة من المشاهدين الراغبين بالحصور على جرعة من الإثارة والإحساس بالخطر، وإن كان هذا الإحساس مصحوب باليقين أن الأمر سينتهي حتى قبل الإعلان عن نهاية القصة بـ "the end".

من هذه الأفلام فيلم "You're Next" الذي تدور قصته حول أسرة تتعرض لهجوم على يد شخص مجهول، يبدأ بقتل أفرادها واحدا تلو الآخر في ظروف غامضة. يشار إلى أنه تم تصوير الفيلم في عام 2011 ، إلا أنه طرح للجمهور في شهر أغسطس/آب الماضي.

 

فيلم "The Purge" يعرض فكرة غريبة ربما مستوحاة من الـ "هالوين" الذي يتم الاحتفال به يوما واحدا في السنة ، إذ تستند قصة الفيلم على يوم واحد في السنة أيضا تصبح فيه كل الجرائم مباحة، فيما تحاول أسرة مواجهة هذا اليوم الغريب والبقاء على قيد الحياة.

 

"V/H/S" هو عنوان فيلم تدور أحداثه حول رجل يسعى إلى العثور على طفلة مفقودة، فيصطدم أثناء بحثه بتسجيلات فيدوية قصيرة لمواقف غريبة رصدتها عين الكاميرا، مما يشد المشاهد الذي يجد نفسه يتفاعل على بعدين، الأول يتعلق بمصير الطفلة، والآخر مرتبط بهذه التسجيلات المرعبة.

أما فيلم "Carrie" فيعيد إلى الأذهان فيلم "الرجل العنكبوت"، وذلك للقاسم المشترك بينهما، وهو ما يلاحظه المشاهد المتابع للأفلام الأمريكية. تدور قصة هذا الفليم حول مراهقة تعاني بسبب مشاكل تواجهها في مدرستها، وذلك لتعرضها إلى السخرية من زميلاتها. يستمر الوضع على ما هو عليه إلى أن تكتشف بطلة الفيلم أنها تتمتع بقدرات خارقة، تمكنها من تحريك الأشياء عن بعد.

 

"the-conjuring" ربما يعتبر أكثر أفلام الرعب نجاحا في عام 2013، ومن الوارد أن يكون سر نجاحه بأن أحداثه مقتبسة عن أحداث حقيقية، وفقا لتأكيد منتجيه. تسلط أحداث الفيلم الضوء على أسرة تعيش في منزل مسكون بالأشباح. الملفت أن العمل على هذا الفيلم بدأ قبل 20 عاما، وذلك بجمع مواد تسجيلات متعلقة بهذه الظاهرة الغريبة والمخيفة. فقد بدأت أحداث القصة بانتقال أسرة، مكونة من زوجين و5 بنات، إلى مزرعة حيث تبدأ بالتزامن مع ذلك معاناة الأسرة التي قدمتها هوليوود في قالب مثير في فيلم حقق نجاحا كبيرا لدى الجمهور والنقاد على حد سواء.   

 

فيلم آخر من أفلام الرعب التي اشتهرت في عام 2013 هو "Horns" حول شاب يستيقظ من نومه ليجد صديقته جثة هامدة بجواره. لم يكتف كاتب سيناريو الفيلم كيث بونين بهذه الصاعقة، بل وضع لبطل الفيلم قرونا على جبهته. ومرة أخرى يذكر فيلم رعب بفيلم ناجح من بطولة النجم ريتشارد غير هذه المرة، هو فيلم "Red Corner" إذ يستيقظ البطل في غرفة فندق ليجد إلى جانبه صديقته مضرجة بالدماء، مع فارق هو أنه لم تبرز لهذا البطل اية قرون بهذا الفيلم.

أما فيلم الرعب "Insidious 2" فيتناول في جزئه الثاني حياة أسرة "لامبرت" التي تحاول قطع العلاقة التي نشأت بينها وبين عالم الأرواح، فيما ترفض الأرواح تقبل هذا القرار وتبدأ بالتعبير عن رأيها حول هذا القرار في إطار مثير ومشوق.

المصدر: RT+ وكالات