الخارجية المصرية: نسعى إلى تعزيز التعاون مع روسيا في المجال العسكري

أخبار العالم العربي

الخارجية المصرية: نسعى إلى تعزيز التعاون مع روسيا في المجال العسكريالخارجية المصرية: نسعى إلى تعزيز التعاون مع روسيا بما في ذلك في المجال العسكري
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/633447/

أعلن المتحدث باسم الخارجية المصرية بدر عبد العاطي أن مصر تسعى إلى تعزيز التعاون مع روسيا في جميع الميادين، بما في ذلك في المجال العسكري.

أعلن المتحدث باسم الخارجية المصري بدر عبد العاطي أن مصر منفتحة للتعاون مع روسيا في جميع الميادين وتسعى إلى تعزيز هذا التعاون، بما في ذلك في المجال العسكري التقني.

أدلى عبد العاطي بهذا التصريح في حديث للصحفيين الروس عشية زيارة وزيري الخارجية والدفاع الروسيين سيرغي لافروف وسيرغي شويغو إلى القاهرة.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن سعي القاهرة إلى تعزيز العلاقات بين البلدين يلقي تأييد الجانب الروسي بما في ذلك في مجالات السياسة وتطوير العلاقات الاقتصادية والسياحة، مؤكدا على أهمية التعاون الأمني والعسكري التقني.

وقال عبد العاطي إن العلاقات في هذا المجال لم تنقطع، مذكرا بأن قسما كبيرا من ترسانة القوات المسلحة المصرية يتكون من أسلحة روسية.

وأكد أن الحكومة المصرية ترغب في تطوير التعاون في هذا المجال، وخاصة في تدريب الكوادر وأعمال الصيانة وتصدير قطع الغيار وغير ذلك.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن القاهرة تولى اهتماما كبيرا لزيارة الوزيرين الروسيين إلى مصر خاصة بعد زيارة وزير الخارجية المصري نبيل فهمي إلى موسكو في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأكد أن مهمة الحكومة المصرية الرئيسية تتمثل في تأكيد سعي القاهرة ورغبتها الكبيرة في تعزيز وتعميق العلاقات مع روسيا التي تلعب دورا رائدا في الساحة الدولية، واصفا روسيا بأنها دولة كبرى ذات نفوذ وتأثير في العالم.

وقال عبد العاطي إن مصر تنطلق من ذلك وتعلن عن انفتاحها للتعاون مع موسكو، مشيرا إلى أن هذه العلاقات تقوم على أساس متين.

وأعاد إلى الأذهان أن موسكو وقفت إلى جانب مصر في حرب عام 1973، مما ساعد على تحقيق الانتصار.

وأكد عبد العاطي أنه يجب الاستفادة من القدرات المتوفرة للوصول إلى مستوى جديد يفتح آفاقا كبيرة لتعزيز العلاقات الثنائية في كافة المجالات.  

وبشأن القضايا الدولية والإقليمية أكد المتحدث تقارب مواقف روسيا ومصر بشأن الأزمة السورية والقضية الفلسطينية ومسألة إخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل.

وقال عبد العاطي إن القاهرة وموسكو متفقثتان على عدم وجود حل عسكري للأزمة في سورية وضرورة إيجاد حل سياسي لها.

وأكد اتفاق مصر وروسيا على ضرورة مواصلة الجهود الرامية إلى عقد مؤتمر "جنيف 2"، الذي سيسمح للسوريين بتحقيق تطلعاتهم إلى بناء دولة حرة ديمقراطية، وكذلك على الحفاظ على وحدة أراضي سورية.

المصدر: RT + "إيتار - تاس"