الجيش الحر يمهل الرئيس اللبناني 24 ساعة لاخراج عناصر حزب الله من سورية

أخبار العالم العربي

الجيش الحر يمهل الرئيس اللبناني 24 ساعة لاخراج عناصر حزب الله من سورية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616777/

أمهل رئيس أركان الجيش الحر اللواء سليم إدريس، الرئيس اللبناني ميشال سليمان وأميني الأمم المتحدة والجامعة العربية مدة 24 ساعة لإخراج عناصر حزب الله من الأراضي السورية.

أمهل رئيس أركان الجيش الحر اللواء سليم إدريس، الرئيس اللبناني ميشال سليمان وأميني الأمم المتحدة والجامعة العربية مدة 24 ساعة لإخراج عناصر حزب الله من الأراضي السورية.

وقال إن الجيش الحر سيلاحق مليشيات حزب الله حيثما حلت، وحمل الرئيس ميشال سليمان مسؤولية ما يحصل في سورية، ونفى إدريس ما صرح به مصدر من حزب الله عن سيطرة القوات الحكومية وعناصر الحزب على مدينة القصير. مؤكدا وجود مقاتلين من العراق وإيران في سورية. ورحب إدريس بالقرار الأوروبي القاضي برفع الحظر عن تسليح المعارضة المسلحة.

وقال المحلل السياسي نبيه البرجي إن موجة العنف التي ستعصف بلبنان ليست فقط من قبل الجيش الحر بل ومن قبل جبهة النصرة التي وزعت بيانا فيه تهديد لبعض المناطق اللبنانية بالعمليات الانتحارية والسيارات المفخخة.

وتابع المحلل أن الوضع الميداني في سورية وضع الجيش الحر والمعارضة عموما في مأزق ميداني، لذلك كان لابد من إطلاق مثل هذه التهديدات. وأشار إلى حساسية التوأمة بين لبنان وسورية لذلك فهناك مخاوف حقيقية من أن تلعب أجهزة استخبارات في لبنان كما في سورية وتساعد جبهة النصرة أو الجيش الحر في تنفيذ عمليات تزعزع الوضع الأمني في لبنان.

وقال البرجي إنه لايعتقد أن يتصاعد الاقتتال في لبنان لأن القوة الرئيسية لدى الطائفة الشيعية هي حزب الله الذي لا ينجر إلى المواجهة الداخلية في أي حال من الأحوال، وبالنسبة لتيار المستقبل القوة السنية الأكثر وضوحا وحضورا فليس لديه أي نية في عسكرة الصراع مع أي طرف لبناني.

ولكن من جهة ثانية فإن لبنان مخترق والمخيمات الفلسطينية مخترقة وهناك خلايا نائمة يمكن أن تنشط إذا أعطيت الأوامر.

وأضاف البرجي أن هناك في لبنان تداخل دراماتيكي بين الطائفتين الإسلاميتين على المستويين الجغرافي والأسري، فهناك الالاف من ابناء أب سني وأم شيعية أو العكس، والعائلات من الطائفتين تسكنان في المدينة الواحدة والقرية الواحدة وفي مبنى واحد. وبالتالي سيصبح المشهد جحيمي إذا تحولت الفتنة إلى نزاع بين الطائفتين. 

الأزمة اليمنية