وزير الخارجية التركي: تفجيرات الريحانية تحمل بصمات منفذي مجزرة بانياس

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615266/

كشف وزير الخارجية التركي أحمد داود اوغلو عن احراز "تقدم كبير باتجاه القبض على منفذي اعتداء الريحانية".

كشف وزير الخارجية التركي أحمد داود اوغلو عن احراز "تقدم كبير باتجاه القبض على منفذي اعتداء الريحانية".

وأضاف اوغلو في مقابلة مع قناة (تي.آر.تي) التلفزيونية التركية يوم 12 مايو/ايار انه يعتقد أن مقاتلين موالين للرئيس السوري بشار الاسد وراء تفجير السيارتين المفخختين، مؤكداً ان "لا علاقة للهجوم باللاجئين السوريين في تركيا، علاقته الكاملة بالنظام السوري".

وتابع أنه من المعتقد أن "الضالعين في هجوم السبت هم الذين نفذوا الهجوم على بلدة بانياس السورية الساحلية". 

من جانبه اعتبر مدير المعهد الخليجي في واشنطن علي الأحمد في حديث مع قناة "روسيا اليوم" من العاصمة الامريكية ان "تركيا بدأت تعاني مما تعاني منه سورية بشكل يومي.. وهناك تناقض تركي بأنها تدعم وتسهل لمثل هذه الجماعات التي تعاني منها اليوم".

وقال الأحمد انه "في حال كان النظام السوري وراء التفجيرات فهذا نوع من الانتقام.. وربما اراد السوريون توجيه رسالة بمعنى انهم قادرون على نقل المعركة الى الاراضي التركية".

واضاف انه "ربما ان بعض المجموعات المسلحة في سورية فعلت ذلك لتجبر تركيا على اتخاذ موقف اكثر شدة تجاه النظام السوري".

 

فيسبوك 12مليون