توتر في طرابلس بعد الإعلان عن استقالة ميقاتي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611003/

استأنفت في طرابلس شمال لبنان الاشتباكات الجارية منذ يوم الخميس، بين مسلحين من منطقتي باب التبانة وجبل محسن، بعد الإعلان عن استقالة الحكومة برئاسة نجيب ميقاتي مساء يوم الجمعة 22 مارس/آذار.

استأنفت في طرابلس شمال لبنان الاشتباكات الجارية منذ يوم الخميس، بين مسلحين من منطقتي باب التبانة وجبل محسن، بعد الإعلان عن استقالة الحكومة برئاسة نجيب ميقاتي مساء يوم الجمعة 22 مارس/آذار.

وذكرت وسائل الإعلام اللبنانية أن عشرات المسلحين تجمعوا أمام منزل المدير العام لقوى الامن الداخلي أشرف ريفي عند منطقة سنترال الميناء وعمدوا إلى إطلاق رصاص كثيف تضامناً معه بعد إعلان الرئيس نجيب ميقاتي استقالة الحكومة.

وأشارت مصادر لبنانية الى أن وتيرة المعارك اشتدت إثر الإعلان عن استقالة ميقاتي، وذلك بعد تهدئة قصيرة شهدتها المدينة قبل ذلك. وأعلنت السلطات ان حصيلة الاشتباكات وصلت الى 6 قتلى وإصابة 46 آخرين بجراح.

وذكرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية أن المواجهات وعمليات القنص بقيت مستمرة حتى ساعات الفجر الأولى يوم السبت. وترافق ذلك مع عمليات دهم نفّذها عناصر الجيش لتوقيف مطلقي النار. وترددت معلومات عن اعتقال شخصين للاشتباه بعلاقتهما باستهداف عسكريين تابعين للواء 12 في الجيش بطرابلس.

وكانت صحيفة "الحياة" قد نقلت عن مصادر أمنية أن "المعركة  (في طرابلس) يمكن أن تصبح مفتوحة..  ويبدو أن العودة إلى الوراء بات أمراً معقداً، خصوصاً أن الاستقالة تأتي في وقت من المفترض أن تلعب فيه الحكومة دوراً حاسماً في تهدئة الجبهة المندلعة في شمال لبنان".

وذكر أحد سكان طرابلس في اتصال مع "الحياة" أن مناطق الاشتباك في أحياء باب التبانة وجبل محسن ومحيطهما في القبة والمنكوبين والملولة، تشهد جميعها حركة نزوح، بعد تأكيدات بأن المعركة محتدمة".

المصدر: صحف لبنانية وعربية + «روسيا اليوم"