أوباما: بلادي قدمت الكثير حيال الأزمة السورية والأسد راحل لا محالة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/610781/

صرح الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بأن بلاده قدمت الكثير حيال الأزمة السورية، كما أعرب عن اعتقاده بأن الأسد راحل لا محالة، مشيرا إلى أنه في حال إقدام النظام السوري على استخدام الأسلحة الكيميائية فإن قواعد اللعبة ستتغير.

جدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الأربعاء 20 مارس/آذار التزام بلاده بأمن إسرائيل واصفا إياه بالـ"التزام قوي"، ومشيرا: "لم يكن التحالف بين بلدينا أقوى مما هو الآن".

من جانبه، عبر نتانياهو عن أمله في أن تساعد زيارة أوباما للمنطقة في فتح صفحة جديدة من العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين. وقال في المؤتمر الصحفي إن إسرائيل "ملتزمة التزاما كاملا بالسلام وبحل الدولتين للشعبين."، مؤكدا أن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها، ومشددا على أنها لا يمكن أن تتخلى أو تتنازل عن هذا الحق "لأي طرف آخر بما في ذلك أعظم أصدقائها".

وفي شأن ذي صلة، أكد الرئيس الأمريكي أن بلاده وإسرائيل ستشرعان في مفاوضات تهدف إلى تمديد العمل بالمساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل إلى ما بعد عام 2017 م، مضيفا أنه بالرغم من العجز الذي تعاني منه الميزانية الأمريكية، فإن واشنطن لن توقف دعمها المالي لنظام "القبة الحديدية" الإسرائيلي المضاد للصواريخ.

إلى ذلك رأى نتانياهو أن إيران نووية تشكل خطرا على أمن إسرائيل والعالم، فيما قال الرئيس الأمريكي إن وضع تل أبيب يختلف عن وضع واشنطن عندما يتعلق الأمر بالتهديد النووي الإيراني، مؤكدا أن تقدير خطورة هذا التهديد واتخاذ التدابير اللازمة حياله يعود إلى تل أبيب وحدها، ومشددا على  أبدية تحالف الولايات المتحدة وإسرائيل:"إن تعاوننا الاستخباراتي لا مثيل له والمشاورات بين عسكريينا قائمة." 

وفي الشان السوري، صعّد الرئيس الأمريكي لهجته ضد الرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدا أنه "في حال ثبت استعمال أسلحة كيميائية، فإن قواعد اللعبة ستتغير"، ومضيفا أن استخدام السلاح الكيميائي "خطأ فادح ومأسوي.. وعلى نظام الأسد أن يدرك أنه سيكون عليه تحمل المسؤولية".

كما أكد أوباما أن بلاده قدمت الكثير حيال الأزمة السورية وأن نظام الأسد سيرحل لا محالة: "الأسد فقد كل صدقيته وشرعيته وعليه أن يرحل. وأنا مؤمن بأنه سيرحل لا محالة. وغير صحيح بأننا لم نفعل شيئا.. لقد قدنا عملية عزل الأسد دوليا ودعمنا واعترفنا بالمعارضة وقدمنا مئات الملايين من الدولارات كمساعدات إنسانية وتعاونا بشكل وثيق مع دول في المنطقة لضمان تحول سياسي داخل سورية."

إلى ذلك، استبعد أوباما استخدام المعارضة السورية للسلاح الكيميائي.

صحفية عربية: ضرب إيران غير مؤات في ظل تفاقم الأزمة السورية

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" من القاهرة أعربت الصحفية في جريدة "الشرق الأوسط" اللندنية سوسن أبو حسين عن اعتقادها بأن تفاقم الأزمة في سورية يجعل ضرب إيران "أمرا غير مؤات".

المصدر: "روسيا اليوم"