مقتل قائد في "كتائب عز الدين القسام" في غارة إسرائيلية على غزة

أخبار العالم العربي

مقتل قائد في
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599692/

أعلنت حركة "حماس" أن أحمد الجعبري نائب القائد لجناحها العسكري "كتائب عز الدين القسام" قتل في غارة إسرائيلية على مدينة غزة. وأعلنت إسرائيل أن استهداف الجعبري هو الخطوة الأولى في العملية الكبيرة النطاق التي أطلقتها "ضد البنية التحتية للمنظمات الإرهابية ونشطائها في قطاع غزة". 

 

أعلنت حركة "حماس" أن أحمد الجعبري نائب القائد لجناحها العسكري "كتائب عز الدين القسام" قتل مساء يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني في غارة إسرائيلية على وسط قطاع غزة.

وتشير تقارير إعلامية من قطاع غزة إلى أن ثمانية آخرين قتلوا في هذه الغارة.

هذا وأعلن الجيش الإسرائيلي أن الجعبري كان الهدف الأول لعمليته الكبيرة النطاق "عمود السحاب" الموجهة "ضد البنية التحتية للمنظمات الإرهابية ونشطائها في قطاع غزة"، مضيفة أن العملية تستهدف خصوصا حركتي "حماس" والجهاد الإسلامي".

ناطق عسكري إسرائيلي: استهدفنا معظم القدرات الصاروخية البعيدة المدى لحركة "حماس"

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي أن الغارات الإسرائيلية استهدفت "معظم القدرات الصاروخية البعيدة المدى لحركة "حماس" التي تم تهريبها إلى قطاع غزة إلى أكثر من 40 كلم، كما تم استهداف كبار قادة "حماس" وعلى رأسهم الجعبري، والغارات التي أقرها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي بني غانتس ستكون أقوى".

وأضاف: "بدأنا بهذه العملية لأننا لا يمكن أن نصبر على الاعتداءات التي يعيشها مليون إسرائيلي ولا يمكننا أن نتردد في القرارات الصعبة لتحسين الوضع الأمني في جنوب إسرائيل ولو تصاعدت الأمور سيكون رد الجيش الإسرائيلي مناسبا للتصعيد". وأشار إلى أن "هذه هي عملية مكثفة بدأ بها الجيش الإسرائيلي والخطوة الأولى كانت استهداف الجعبري".

حماس تؤكد مقتل الجعبري وتتوعد بالرد

وقال المكتب الإعلامي لحكومة "حماس" أيضا في بيان صحافي مقتضب: "تنعي الحكومة الفلسطينية والشعب الفقيد الفلسطيني الكبير القائد أحمد الجعبري، أحد قادة رموز المقاومة وتحمل الاحتلال تبعات هذه الجريمة".

وأكد القيادي في "حماس" صلاح البردويل أن اغتيال الكيان الصهيوني لنائب القائد العام لـ"كتائب القسام" والقائد الفعلي لها على الأرض أحمد الجعبري، يُعد "خسارة كبيرة للشعب الفلسطيني وللأمة العربية والإسلامية باعتبار الحجم الذي كان يمثله الجعبري بالنسبة للقضية الفلسطينية".

تصوير فيديو من مكان الحادث

غارات إسرائيلية على مناطق أخرى في قطاع غزة

وحسب التقارير الواردة من القطاع، فإن مناطق أخرى فيه شهدت غارات جوية إسرائيلة. وأفاد مراسل "روسيا اليوم" أن بعض هذه الضربات استهدفت مقرات للشرطة في مدينة غزة.

يذكر أن أحمد الجعبري كان معروفا كـ"رئيس أركان حركة "حماس"، وهو من أهم المطلوبين لإسرائيل لتورطه في عدد من العمليات ضدها.

وقد كان منزله مستهدفا أثناء الحرب الإسرائيلية على غزة في أواخر 2008 – أوائل 2009.

إفادة مراسلي قناة "روسيا اليوم"

قال مراسل قناة "روسيا اليوم" في غزة أن الأمر يدور حول عملية عسكرية كبيرة جدا تنفذها إسرائيل وشبه ما يجري الآن بالغارات التي شنتهتا إسرائيل نهاية عام 2008 و2009. وأوضح أن إسرائيل بدأت باستهداف هدف يعني كثيرا لحركة "حماس". ولفت إلى أن إسرائيل قامت في فترة قصيرة بقصف عشرات الأهداف في مختلف المناطق الفلسطينية، حيث تم استهداف مقرات الشرطة وسيارات مدنية في الشوارع تسبب في سقوط عدد من القتلى بينهم أطفال.

وأفاد مراسل "روسيا اليوم" في القدس بأن العملية التي استهدفت أحمد الجعبري تدل على بدء عملية أطلق عليها الجيش الإسرائيلي اسم "عمود السحاب" التي تعيد استهداف القيادات الفلسطينية في قطاع غزة. هذا وذكر المراسل أنه يدور حديث عن إغتيال نجل أحمد الجعبري في هذه العملية التي اشترك فيها جهاز الأمن العام بالإضافة إلى الجيش الإسرائيلي.

وقالت مراسلة "روسيا اليوم" في رام الله إن ردود الفعل الرسمية الفلسطينية بدأت تتوالى حيث صرح صائب عريقات قبل قليل نقلا عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس قال بأنه يريد اتصالات مع القيادات العربية.