وزيرة الخارجية الباكستانية تعلن وحدة موقفي موسكو وإسلام آباد من قضيتي سورية وأفغانستان

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/596170/

أعلنت حنا رباني قهار وزيرة الخارجية الباكستانية في مؤتمر صحفي عقد يوم 4 أكتوبر/تشرين الأول في أعقاب لقائها بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي يزور باكستان لمدة يومين، أن إسلام آباد وموسكو لديهما آراء مشتركة حول مستقبل أفغانستان وطرق حل المشكلة السورية.

أعلنت حنا رباني قهار وزيرة الخارجية الباكستانية في مؤتمر صحفي عقد يوم 4 أكتوبر/تشرين الأول في أعقاب لقائها بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي يزور باكستان لمدة يومين، أن إسلام آباد وموسكو لديهما آراء مشتركة حول مستقبل أفغانستان وطرق حل المشكلة السورية.

وقالت :" لدى إسلام آباد وموسكو آراء مشتركة حول مستقبل أفغانستان وعدد من المسائل الأخرى للسياسة العالمية والإقليمية بما في ذلك الوضع في سورية".

وأشارت الوزيرة إلى أن باكستان تعتبر روسيا دولة ضامنة للأمن الإقليمي والعالمي. وقالت: "يسرني جدا أن التقي اليوم سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي. وقد بحثنا معه حالة ومستقبل العلاقات الثنائية ومسائل التعاون على الصعيدين الاقتصادي والسياسي".

وأعربت عن قناعتها بأن كل المشاريع الاقتصادية الأساسية التي جرى إطلاقها في القرن العشرين بمساعدة روسيا ستتواصل في القرن الحادي والعشرين.

وقالت: "تأمل إسلام آباد في تطوير العلاقات الروسية الباكستانية. وقد أوصى البرلمان الحكومة الباكستانية بأن تدرج مهمة التقارب مع موسكو في الأولويات السياسية لباكستان".

وبدوره أيد وزير الخارجية الروسي موقف إسلام آباد الرسمي بشأن عدم جواز شن غارات أمريكية بطائرات دون طيار على منطقة القبائل في شمال غرب باكستان.

المصدر: وكالة "إنترفاكس – آ في أ" الروسية للأنباء