طهران تقترح تشكيل مجموعة اتصال حول سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/591915/

اقترحت ايران على المشاركين في الاجتماع التشاوري حول سورية الذي عقد بالعاصمة الايرانية طهران يوم الخميس 9 اغسطس/اب تشكيل مجموعة اتصال لتسوية الوضع في سورية.

اقترحت إيران على المشاركين في الاجتماع التشاوري حول سورية الذي عقد في طهران يوم الخميس 9 أغسطس/آب تشكيل مجموعة اتصال لتسوية الوضع في سورية.

وأعلن علي أكبر صالحي وزير الخارجية الإيراني بمؤتمر صحفي في ختام الاجتماع أنه قدم اقتراحا بتشكيل "مجموعة الاتصال"، مضيفا أنه لم يُتخذ أي قرار بهذا الشأن.

وأوضح الوزير أن "المقترح يتمثل في اختيار احد السبل الموجودة في الممارسات الدولية لتسوية النزاعات، وعلى وجه التحديد تشكيل مجموعة اتصال تضم دولا محايدة، من أجل إيجاد سبيل لإجلاس الأطراف المتنازعة في سورية الى طاولة الحوار وإطلاق التعامل بينها. والآن ننتظر قرارات الدول التي ستكون على استعداد للانضمام الى هذه المجموعة".

وأضاف صالحي أن "الأفكار الرئيسية الثلاث التي جرت مناقشتها خلال الاجتماع في طهران هي وقف إراقة الدماء، وإطلاق حوار وطني في سورية، والبحث عن الحلول المقبولة لتسوية الوضع".

بان كي مون يدعو المشاركين في اجتماع طهران الى عدم السماح بتحول النزاع في سورية الى حرب أهلية 

من جانبه دعا بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة المشاركين في اجتماع طهران إلى عدم السماح بتحول النزاع في سورية الى حرب أهلية طويلة.

وقال بان كي مون في بيان له: "نحن أمام تطور مروع، أي حرب أهلية طويلة". وحذر من أن تداعيات مثل هذه الحرب ستكون مأساوية بالنسبة الى الشعب السوري، ومن أنها ستزعزع الاستقرار في المنطقة كلها. وقال: "لا يمكن أن نسمح بأن يتحقق هذا السيناريو".

هذا وقد شارك في اجتماع طهران ممثلون عن نحو 30 دولة، بينها روسيا ودول من آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية.

كاتب ومحلل سياسي: طهران ترى إمكانية التوصل إلى حل يرضي كل الأطراف 

قال الكاتب والمحلل السياسي الدكتور محمد صالح صدقيان في حديث لقناة "روسيا اليوم"، إن طهران تعتقد بأن هناك فرصة متاحة أمام المعارضة والحكومة السورية من أجل التوصل إلى نتائج من شأنها أن ترضي كل الشعب السوري وجميع الأطراف الأخرى. وأشار إلى أن هذه الفرصة يمكن من خلالها الابتعاد عن الخيار العسكري. وذكر أن إيران ترى في الخيار السلمي أفضل الخيارات لأنه يبعد المجتمع السوري عن التفكك ويبعده أيضا عن العامل الأجنبي.

خبير في القانون الدولي: إيران تعطي للمعارضة فرصة

قال خبير القانون الدولي بشير الشربجي في حديث لقناة "روسيا اليوم"، إن استمرار نزيف الدم السوري وتدمير البنى التحتية لا يخدم سوى مصالح أعداء سورية. ولفت الشربجي إلى أن إيران تعطي فرصة لبعض أطراف المعارضة الوطنية للخروج بشرف. وأضاف بأن الخطر لا يكمن فقط في بعض أطراف المعارضة بل أيضا في الجهات الخارجية التي تزودها بالسلاح.

بدوره قال ادمون غريب استاذ العلاقات الدولية بالجامعة الامريكية في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان "الحكومة الايرانية قررت ان تبعث برسالة ان هذا الاجتماع التشاوري يعكس ان ايران هي لاعب اقليمي ودولي، وبانها تريد ان تركز ايضا على طبيعة علاقاتها مع سورية كما ذكر وزير الخارجية الايراني علي أكبر صالحي في تصريحاته السابقة".

واضاف غريب ان الرسالة الايرانية مفادها ايضا هو ان "هناك اصواتا اخرى على الساحة الدولية الى جانب الولايات المتحدة وحلفائها التي عقدت مؤتمرات تحت اسم "اصدقاء سورية" الذين لا يمثلون كل المجتمع الدولي".

المصدر: "نوفوستي"، "ايتار - تاس" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية