جميع المرشحين يدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية... وبوتين يعول على نسبة مشاركة عالية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579976/

أدلى كافة المرشحين الخمسة في الانتخابات الرئاسية الروسية بأصواتهم في الساعات الست الاولى من فتح مراكز الاقتراع. وأكد رئيس الوزراء والمرشح الرئاسي فلاديمير بوتين اثر ادلائه بصوته انه يعول على نسبة مشاركة عالية. من جهته، وصف رئيس لجنة الانتخابات المركزية  فلاديمير تشوروف الأجواء في مراكز الاقتراع في موسكو ومقاطعاتها بالهادئة والودية.

أدلى كافة المرشحين الخمسة في الانتخابات الرئاسية الروسية بأصواتهم في الساعات الست الاولى من فتح مراكز الاقتراع صباح الأحد 4 مارس/اذار. وصوت الرئيس دميتري مدفيديف مع قرينته في احد مراكز الاقتراع بموسكو.

وقد أكد رئيس الوزراء والمرشح الرئاسي فلاديمير بوتين اثر ادلائه بصوته انه يعول على نسب مشاركة عالية. وتابع قائلا "إننا ندرك أن الانتخابات الرئاسية برأيي حدث مهم جدا، ونعرف جميعا ان انتخابات الرئاسة حدث سياسي داخلي مهم لأن السياسة الاقتصادية تتوقف على الرئيس، وذلك يعني حل مسائل التعليم والصحة والديموغرافيا، ويتعلق كل ذلك بالنظام الداخلي السياسي". واضاف بوتين أن "حل القضايا وطرح مصالح بلادنا على الساحة الدولية والعالمية يتوقف أيضا على الرئيس، بالإضافة إلى ذلك فإن الرئيس هو القائد الأعلى للقوات المسلحة. وأنا واثق من أن الناس سوف يتعاملون مع ذلك بمسؤولية".

من جهته، أكد المرشح الرئاسي عن الحزب الشيوعي غينادي زيوغانوف انه صوت من أجل روسيا المتحضرة والمزدهرة. وقال: "أدليت بصوتي من أجل روسيا المتحضرة، المتعافاة والمزدهرة، وأريد ان يشعر المواطنون أنفسهم بأنهم أناس وليسوا أسرى حرب وعبودية". وتابع قائلا: "أنا على ثقة أن مصير روسيا سيكون جيدا. واليوم سينتخب كثير من الناس ليس المرشح فحسب بل مصير أطفالهم وأحفادهم".

بدوره وصف فلاديمير جيرينوفسكي وهو مرشح رئاسي عن الحزب الليبرالي الديمقراطي الروسي وصف يوم الانتخابات الرئاسية بأنه يوم عيد، مهنئا الجميع بهذه المناسبة. وفي تعليقه على النتائج المحتملة للانتخابات، قال جيرينوفسكي: "أريد أن يكون للجميع غدا مزاج جيد.. وإذا كان مزاج أغلبية مواطني روسيا يوم غد سيئا، فهذا يعني انه كان هناك اختيار خاطئ".

بدوره شدد سيرغي ميرونوف المرشح عن حزب "روسيا العادلة" بعد إدلائه بصوته في الانتخابات الرئيسية على أن اليوم يقوم مواطنو روسيا باختيار الطريق التي ستتبعها بلادهم مستقبلا. وقال: "إننا ندرك أن الناخبين يصوتون لطريق ستتبعه روسيا، فهناك خمسة خيارات، فإما سنعود للماضي أو سنبقى في الحاضر او نذهب للمستقبل. وهنا يمكن الدخول إلى أحد أنواع المستقبل.. مستقبل لا يمكن التنبؤ به، أو مستقبل رأسمالي بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى، أو الأخير وهو العادل، فاليوم يحدد مواطنو روسيا خيارهم".

وقال المرشح الرئاسي المستقل رجل الاعمال والملياردير ميخائيل بروخوروف الذي أدلى  بصوته في منطقة كراسنويارسك، قال إنه سيقوم بمراقبة العملية الانتخابية باهتمام كبير للتحقق من عدم حدوث انتهاكات. وأكد بروخوروف: "أختار روسيا الجديدة.. لدينا جدول أعمال واسع، حيث سنراقب عملية الاقتراع وسنناقش كيف جرت الانتخابات في بلادنا وسنحلل طوال الليل جميع مراكز الاقتراع لمنع حدوث انتهاكات. لدينا كثير من العمل".

هذا واشارت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالينتينا ماتفيينكو الى ان هذه الانتخابات ستحقق رقما قياسيا من حيث عدد المراقبين واتخاذ اجراءات غير مسبوقة لمنع أية انتهاكات.

واضافت ماتفيينكو ان "هناك نحو مليون ونصف المليون مراقب، كما أن هناك مجموعة كبيرة من المراقبين الدوليين من الاتحاد الأوروبي ورابطة الدول المستقلة ومنظمة شنغهاي للتعاون ومنظمات أخرى". وشددت رئيسة مجلس الاتحاد على ان هذه الانتخابات تتميز باتخاذ اجراءات إضافية بهدف منع حدوث انتهاكات وأعمال تزوير، وتم تجهيز مراكز الاقتراع بكاميرات للمراقبة، فضلا عن استخدام تقنيات جديدة.

من جهته، وصف رئيس لجنة الانتخابات المركزية الروسية فلاديمير تشوروف الأجواء في مراكز الاقتراع في العاصمة موسكو ومقاطعاتها والتي قد زار بعضا منها شخصيا، وصف أجواءها بالهادئة والودية. واضاف: "في مراكز الاقتراع بحي آربات (وسط موسكو) شعرت بوجود بعض التوتر لدى المراقبين، لكن أريد القول إن عمل لجان الانتخابات الفرعية لا تشوبه شائبة، والناخبون يتفاعلون بهدوء مع المراقبين على الرغم من عددهم الكبير".

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة