اسرائيل تفرج عن مئات من ركاب اسطول الحرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/48552/

وصل 123 شخصا من ركاب أسطول الحرية الى الأراضي الأردنية بعد أن أفرجت عنهم السلطات الاسرائيلية صباح يوم الأربعاء 2 يونيو/حزيران. من جانب آخر قال ناطق باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إن 380 من الرعايا الأتراك جرى نقلهم إلى تركيا الأربعاء.

وصل 123 شخصا من ركاب أسطول الحرية الى الأراضي الأردنية بعد أن أفرجت عنهم السلطات الاسرائيلية صباح يوم الأربعاء 2 يونيو/حزيران.
ودخل المفرج عنهم الى الاردن عبر جسر الملك حسين.
وسبق أن اعلنت الحكومة الاسرائيلية انها سترحل الى الاردن 124 من ناشطي سفن أسطول الحرية الذين لا تربط بلادهم علاقات دبلوماسية بإسرائيل، فيما أبقت المئات رهن الاعتقال في سجن ببئر السبع في صحراء النقب.
وهؤلاء المفرج عنهم من جنسيات مختلفة معظمهم من الأردن ولبنان واليمن والجزائر وموريتانيا والمغرب وعمان والبحرين والكويت وماليزيا وإندونيسيا وباكستان وأذربيجان.
من جانب آخر قال ناطق باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إن 380 من الرعايا الأتراك جرى نقلهم إلى تركيا الأربعاء.
اسرائيل تقرر ترحيل جميع الأجانب من أسطول الحرية

أعلن ناطق باسم الحكومة الاسرائيلية مساء الثلاثاء في أعقاب اجتماع الحكومة الاسرائلية المصغرة أن تل أبيب ستفرج عن جميع الرعايا الأجانب الذين كانوا على متن سفن الحرية، وهذا على الرغم من تصريحات سابقة أكدت أن اسرائيل ستحاكم هؤلاء المسؤولين على أعمال العنف التي وقعت على متن سفينة "مرمرة" التركية خلال الهجوم الاسرائيلي عليها.

وقال نير هيفيتس الناطق باسم الحكومة في تصريح له ان "جميع الرعايا الاجانب الذين كانوا على متن الأسطول وتم اعتقالهم سيتم ترحيلهم اعتبارا من مساء الثلاثاء".

وحسب الإذاعة العسكرية الاسرائيلية، فان عمليات الترحيل ستنتهي الخميس. والقسم الاكبر من ركاب الأسطول الـ682 شخصا من رعايا تركيا.
وسبق ان أعلنت سابين حداد المتحدثة باسم شرطة الهجرة إن 682 شخصا من 42 بلدا كانوا على متن السفن الست التي تم قطرها إلى ميناء أسدود الإسرائيلي، وإن 45 فقط منهم وافقوا على ترحيلهم واستقلوا الطائرة يومي الاثنين والثلاثاء.

وأوضحت أن الباقين اقتيدوا جميعا إلى سجن بئر السبع، حيث سيتخذ قضاة هجرة الإجراءات القانونية اللازمة لترحيلهم.

قافلة انسانية جديدة في الطريق لغزة
أعلنت "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة"، أنه توفر لديها تمويل أول ثلاث سفن من الأسطول الجديد الذي سيتوجّه إلى قطاع غزة، والذي سيطلق عليه اسم "اسطول الحرية 2"، نسبة إلى اسم الأسطول الأول الذي تعرّض لهجوم إسرائيلي.
وقال الدكتور عرفات ماضي، رئيس الحملة، في تصريح نقلته مفوضية الإعلام والثقافة التابع لحركة فتح: "إن اتصالات واسعة تجرى حالياً من أجل إطلاق أسطول جديد إلى قطاع غزة، تشارك فيه سفن كثيرة، وستكون على متنه مواد إغاثة ومتضامنون أكثر مما كان على أسطول الحرية الذي كان يحمل 10 آلاف طن من المساعدات ومئات المتضامنين من أكثر من 40 دولة حول العالم."

موقف محمود عواد الخرابشة عضو مجلس النواب الأردني السابق



خبير في الأمن الدولي: إسرائيل تثير حقد العالم ضدها

وفي لقاء مع قناة "روسيا اليوم" قال إيغور خوخلوف الخبير في الأمن الدولي من معهد الاقتصاد والعلاقات الدولية، ان إسرائيل تبرر اعمال العنف التي ترتكبها بالدفاع عن امنها الوطني، لكن ذلك مستحيل، لأنها بمثل هذه الأعمال تثير حقد العالم ضدها. كما ان مثل هذه الأعمال تضعف موقف الولايات المتحدة، الداعم لإسرائيل، دوليا.



تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية