10 سنوات على انطلاق موقع RT بالعربية

أخبار العالم العربي

10 سنوات على انطلاق موقع RT بالعربية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jwos

يحيي موقع RT الناطق باللغة العربية، الجمعة 23 فبراير، الذكرى العاشرة لانطلاقته، مسجلا مسيرة حافلة بالنجاحات في مجال نقل المعلومة بمصداقية وشفافية، رافعا شعار "اسأل أكثر".

وخلال هذه المسيرة سلط "arabic.rt.com" المعروف في العالم العربي باسمه القديم "روسيا اليوم"، الضوء على آخر المستجدات في روسيا والشرق الأوسط والعالم بأسره، استنادا إلى مصادر إعلامية حصرية ووسائل إعلام روسية وأجنبية عريقة، معتمدا بذلك على فريق عمل متكامل من الصحفيين العرب والروس.

ويقدم الموقع للقارئ العربي طيفا واسعا من الأخبار السياسية والاقتصادية والرياضية، والعلمية، كما يتيح لزواره المشاركة في استطلاعات الرأي، بالإضافة إلى مشاهدة فيديوهات مختلفة وأفلام وثائقية من إنتاج RT على قناته في "يوتيوب"، ومتابعة الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتطبيق الخاص، والاطلاع على تفاصيل الحياة السياسية وتاريخ روسيا في "موسوعة RT" وحتى دراسة اللغة الروسية.

وجاء انطلاق الموقع في 23 فبراير عام 2008، بعد نصف عام تقريبا من بدء بث قناة RT الناطقة باللغة العربية، في 4 مايو 2007، كجزء من الشبكة الإخبارية الروسية التي أنشئت بهدف تغطية تطورات الأحداث في العالم وطرح الرؤية الروسية الرسمية إزاءها.

واكتسب الموقع في العقد الأول من مسيرته، نجاحا وشعبية واسعين بين الناطقين باللغة العربية، حيث وجد فيه القارئ مصدرا موثوقا وغنيا بالأخبار الإقليمية والعالمية الأكثر إلحاحا، وخصوصا فيما يتعلق بالأحداث المتسارعة في العالم العربي.

وانعكس هذا النجاح بوضوح في الفترة الأخيرة، إذ تصدر موقع RT arabic في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قائمة المواقع العالمية للقنوات الناطقة باللغة العربية، من حيث عدد الزيارات، حسب بيانات بوابة SimilarWeb المختصة بإحصائيات وترتيب المواقع الإلكترونية.

وبلغ عدد زيارات الموقع في ذلك الشهر 23 مليون زيارة، ما يفوق معدلات أكبر منافسي RT في عالم الإعلام العربي، كما تخطى عدد المشتركين في قناة RT العربية على "يوتيوب" عتبة المليون، وتجاوز عدد متابعي صفحة RT بالعربية على "فيسبوك" 13 مليون متابع.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مباشر,, العرب و"مسلسل خاشقجي".. من البطل؟