العاهل الأردني يدفع بنجله الحسين لمعترك الحياة السياسية من أوسع أبوابه

أخبار العالم العربي

العاهل الأردني يدفع بنجله الحسين لمعترك الحياة السياسية من أوسع أبوابه
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jqtf

يبدو أنه حان وقت دخول ولي العهد الأردني الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، معترك الحياة السياسية، وهذا ما لوحظ مؤخرا بعد زيادة أنشطته على الصعيدين العربي والعالمي.

ولعل آخر هذه التحركات وصول الحسين، أمس الأحد، إلى أبو ظبي، لحضور فعاليات "أسبوع أبوظبي للاستدامة" الذي يقام هذا العام تحت عنوان "دفع جهود التحول العالمي في قطاع الطاقة"، بمشاركة أكثر من 35 ألف مشارك، من 175 دولة، من ضمنهم وزراء، وممثلون عن المنظمات الدولية والشركات العالمية، ونخبة من العلماء والخبراء الدوليين.

وهذا ليس أول حدث خارج حدود المملكة الهاشمية يشارك فيه الأمير الشاب البالغ من العمر 23 عاما، فقد حرص الملك عبد الله مؤخرا على مشاركة ولي عهده في معظم اللقاءات الرسمية والاجتماعات داخل المملكة الهاشمية وخارجها.

حتى أن الحسين ألقى في سبتمبر/أيلول الماضي خطابا، بلغة إنجليزية ممتازة، في الجمعية العامة للأمم المتحدة بصفته ممثلا للأردن.

الحسين ومواقع التواصل الاجتماعي

وعزز الأمير بشكل ملحوظ نشاطاته في الشبكات الاجتماعية، وبدأ يدير حسابا في الفيسبوك، وموقعا على الإنترنت يحمل اسمه، وحسابا في تويتر، وحسابا في إنستغرام فيه أكثر من 1.2 مليون متابع، وهو يشارك مقاطع من حياته الشخصية.

حتى أنه نشر، أمس الأحد، صورة له أثناء مشاركته في لقاء للملك عبد الله بوزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليين. وفي صورة أخرى، يوم السبت الماضي، نجده محاطا بعناصر مديرية الأمن العام في الأردن خلال زيارته لمقرها، واجتماعه في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات مع أهم الكوادر.

كذلك تبرز منشوراته اتساع مجال اهتمامه، حيث رفع مقطع فيديو يظهر فيه وهو يعزف على الغيثارة برفقة شقيقته سلمى، وفي فيديو آخر وهو يلعب كرة القدم، وفيديو آخر أثناء تدريباته على الرماية.

وسامته، شبابه، إدمانه على رياضة كرة القدم وركوب الدراجات النارية، حبه للموسيقى، وقدراته العسكرية البارزة، جذبت الأردنيين إليه، ليصبح مثالا يحتذى به. ولعل الهدف المنشود هو جعله أقرب من الشبان الأردنيين ليتمكن من تمثيلهم وفهم مشاكلهم الحقيقية.

معلومات لا تعرفها عن الحسين؟

أكمل الأمير تدريبا عسكريا لتشغيل طائرة هليكوبتر عسكرية، وتخرج من جامعة جورجتاون في واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية.

يحب لعب كرة القدم، وهو مشجع لفريق كرة القدم الأردني، الفيصلي، وفريق كرة القدم الإسباني، ريال مدريد.

كان يُلقب بـ"هاري بوتر" بسبب النظارات التي استخدمها في طفولته، لكنه اجتاز عملية جراحية في عام 2013 للتخلص منها.

المصدر: وكالات

رُبى آغا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

المونديال الروسي شهد إخفاقا عربيا كرويا ذريعا (فيديو)