روسيا تدعو إلى جولة جديدة من المشاورات بمجلس الأمن حول مشروع القرار بشأن إدلب

أخبار العالم العربي

روسيا تدعو إلى جولة جديدة من المشاورات بمجلس الأمن حول مشروع القرار بشأن إدلبمجلس الأمن يبحث حادث استخدام الكيمياوي في خان شيخون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iovf

أعلنت روسيا أنها طلبت من مجلس الأمن الدولي عقد جلسة جديدة من المشاورات حول مشروع القرار بشأن الهجوم الكيمياوي في بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب السورية.

وقال المتحدث الصحفي باسم البعثة الروسية الدائمة لدى الأمم المتحدة، فيودور ستريجيجوفسكي، اليوم: "طلبنا عقد مشاورات بشأن مشروع القرار حول إدلب في الساعة 18:30 (بتوقيت نيويورك، ما يساوي الساعة 22:30 بتوقيت غرينيتش)".  

بدورها، نقلت وكالة "إنترفاكس" عن مصدر في الأمم المتحدة أن عملية التصويت على مشروع القرار الذي أعدته سابقا فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة ستجري مباشرة بعد الانتهاء من المشاورات حول  الرد على التقارير عن الهجوم الكيمياوي المزعوم.

وتطالب الوثيقة (مشروع القرار) السلطات السورية بمنح إمكانية دخول الخبراء من الأمم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيمياوية إلى القواعد الجوية العسكرية في سوريا.

لكن روسيا، بدورها، أعدت مشروع قرار آخر حول هذه القضية عرضته في مجلس الأمن خلال اجتماع له أمس الأربعاء.

ومن بين المبادئ الأساسية للوثيقة الروسية مطالبة جميع الأطراف بتأمين الوصول الحر للخبراء إلى موقع الحادث في خان شيخان، كما يطلب مشروع القرار من رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية وإدارة البعثة المشتركة المعنية بالتحقيق في استخدام الأسلحة الكيمياوية في سوريا عرض تشكيل المجموعة، التي من المخطط نشرها في إدلب، على مجلس الأمن.

ويوضح مشروع القرار الروسي أن الغرض من هذه الخطة تأليف مجموعة خبراء قائمة على مبدأ التوازن الجغرافي لضمان التمثيل الواسع خلال عملية التحقيق.

وكانت المعارضة السورية قد اتهمت الطيران السوري بقصف بلدة خان شيخون الواقعة في محافظة إدلب بأسلحة كيميائية، يوم 04/04/2017، زاعمة أن الهجوم أسفر عن مقتل 80 شخصا، من بينهم أطفال، وإصابة حوالي 200.  

لكن الجيش السوري نفى قطعيا شنه لأي قصف كيميائي على خان شيخون، قائلا في بيان رسمي إنه "لم ولن يستخدم تلك المواد في أي مكان أو زمان لا سابقا ولا مستقبلا".

أما وزارة الدفاع الروسية فأكدت توجيه الطيران السوري ضربة في المنطقة المذكورة، لكنها أشارت إلى أن كل الدلائل تؤكد أن مصدر التلوث كان في مستودع أسلحة كيميائية تابع للإرهابيين تم استهدافه خلال الغارة.

المصدر: وكالات روسية

رفعت سليمان

الأزمة اليمنية