السرقات الأكثر غباء في التاريخ

متفرقات

السرقات الأكثر غباء في التاريخ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j8h7

اتصل الرجل بالمتجر الذي قرر سرقته وسأل عن المبلغ الموجود حاليا في الخزينة.. هل هناك خبل وغباء أكثر من ذلك.

نستعرض معكم فيما يلي قائمة بعمليات السطو المفعمة بالغباء.

- اللص الأطرش

اللص ثقيل السمع...

دخل كلاوس شميدت، عام 1955، إلى مبنى أحد المصارف في برلين، وأشهر مسدسه وطالب الموظف بإعطائه المال الموجود في الصندوق. وهنا سأله الموظف بكل أدب: "هل تحتاج إلى حقيبة؟" فرد عليه كلاوس بالقول: "أنت محق هذا مسدس حقيقي".

وهنا أدرك الموظف أن اللص ثقيل السمع فكبس على زر الإنذار لتحضر الشرطة وتقبض على السارق.

- من الصعب نقل الغنيمة على حمار

نقل الغنيمة على حمار..

قررت عصابة كولومبية سرقة متجر محلي، لكنها لم تفكر بتحضير السيارة اللازمة للهروب من مسرح الجريمة. وعندما أدركوا ذلك في اللحظة الأخيرة قرروا استخدام حمار عمره عشر سنوات يدعى "خافي". وبعد تحميل الحمار بالغنائم المسروقة رفض الحيوان التحرك من المكان، وأخذ ينهق بصوت عال، مما لفت انتباه الشرطة التي اعتقلت اللصوص.

- جنت عليه روح الدعابة

ومن الضحك ما قتل..

ذات مرة تسلل شاب إلى أحد المنازل في سان برناردينو بكاليفورنيا. وفجأة سمع حديثا من الطابق الثاني في المنزل فأنصت يستمع. وفي الأعلى داخل غرفة النوم، كان الزوج يقص لزوجته حادثة طريفة وقعت في العمل فضحك الشاب بقوة وهو ما لفت انتباه الزوجين اللذين استدعيا الشرطة.

- لم يعثرا على أقنعة فقاما بتلوين وجهيهما

طلاء الوجه ليست الطريقة المثلى للتخفي..

لم يعثر اللص ماثيو وزميله في المهنة جوي على أقنعة ملائمة لارتدائها عند السرقة، فقاما بتلوين وجهيهما بالصبغة وبعد تنفيذ المهمة لم يتمكنا من غسل الصبغة وبقيت على الوجوه علامات سوداء لا تمحى. وهو ما مكّن الشرطة من إلقاء القبض عليهما لاحقا.

- أحس بالجوع

من الجوع ما سجن ..

بعد سرقة منزل في مانشستر، في مقاطعة نيو هامبشاير، شعر السارق، رينيه بليزير، بالجوع ففتح ثلاجة المنزل ليرى دجاجة محمرة أمامه فالتهمها وغلبه النعاس فنام على أريكة قريبة. وفي الصباح نهض صاحب المنزل وزوجته من الفراش ليشاهدا اللص وهو مستغرق في النوم وبيده سكين فاتصلا بالشرطة.

المصدر: أوزناي فسيو.رو

إدوارد سافين