لافروف يطالب بتطبيق صارم لاتفاقات مينسك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gsxo

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة اتخاذ خطوات إضافية للحيلولة دون الالتفاف على بنود اتفاق مينسك لتسوية الأزمة الأوكرانية بالطرق السياسية.

كما شدد لافروف على أن سلطات كييف الحالية تسعى لتفريغ هذا الاتفاق من محتواه والتهرب من آليات تنفيذه.

وينص اتفاق مينسك على الحوار المباشر مع ممثلي جنوب شرق أوكرانيا وإجراء اصلاحات دستورية ومنح مناطق دونباس وضعا خاصا، بيد أن خبراء يرون أن تهرب السلطات الأوكرانية من تنفيذ تعهداتها لم يكن أمرا حددته كييف وحدها فحسب، بل جاء أيضا بفعل ضغوط خارجية.

الأزمة الأوكرانية

وأكد وزير الخارجية الروسي استعداد موسكو لمواصلة اللقاءات حول أوكرانيا ضمن أي صيغة، شرط التطبيق الصارم لاتفاقات مينسك. جاءت تصريحات لافروف هذه خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأذربيجاني إيلمار ماميد ياروف.

كما أعرب لافروف عن قلق الجانب الروسي من الوضع الإنساني المتأزم جنوب شرق أوكرانيا، وتردي الوضعين الاجتماعي والاقتصادي، واستمرار الحصار المفروض من قبل سلطات كييف على أراضي جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك المعلنتين من جانب واحد، داعيا إلى رفع الحصار الفوري عن هذه المناطق، وفق تفاهمات مينسك، التي شملت أيضا بنودا تتعلق بوقف القتال وانسحاب القوات إلى مسافات محددة.

الأزمة الأوكرانية

محاولة الالتفاف على اتفاق مينسك من قبل سلطات كييف الحالية سعيا لإعادة بلورته هو ما يقلق الجانب الروسي، وهو ما أكده لافروف، الذي دعا الدول الراعية لهذا الاتفاق إلى تحمل مسؤولياتها بدفع السلطات الأوكرانية لبدء الحوار المباشر مع ممثلي لوغانسك ودانيتسك.

التفاصيل في التقرير المصور