تكريم جين فوندا وروبرت ريدفورد بجائزة الأسد الذهبي

الثقافة والفن

تكريم جين فوندا وروبرت ريدفورد بجائزة الأسد الذهبيتكريم جين فوندا وروبرت ريدفورد بجائزة الأسد الذهبي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j2i7

ينوي القائمون على مهرجان البندقية السينمائي لهذا العام منح جائزة "الأسد الذهبي للقديس مارك" لكل من، روبرت ريدفورد، وجين فوندا، لقاء مساهمتهما البارزة في مجال السينما.

هذا وأورد المكتب الصحفي لمهرجان البندقية السينمائي الدولي، الذي سيقام في دورته الـ74 في جزيرة ليدو، من 30 أغسطس إلى 9 سبتمبر المقبلين، أن منح الجوائز جاء بقرار من لجنة تحكيم المهرجان.

ومن المقرر أن تقام مراسم التقليد، في 1 سبتمبر المقبل، في القاعة الكبرى بقصر السينما التي سيقام فيها المهرجان، قبل البدء بعرض فيلم "Our Souls at Night"، من إخراج، ريتيش باترا.

كما ستتسلم جين فوندا ابنة الممثل الشهير، هنري فوندا، الجائزة، مع العلم بأنها نالت جائزتي أوسكار (1971 و1978)، وثلاث جوائز "الكرة الذهبية". كما حصلت على "السعفة الذهبية" لمهرجان كان السينمائي عام 2007.

أما روبرت ريدفورد فيعد ممثلا ومخرجا مشهورا، بل ومدافعا عن حقوق الإنسان، وناشطا في مجالات حماية البيئة. وبالإضافة إلى جائزتي الأوسكار في فئتي إخراج أفضل فيلم، والمساهمة في الفن السينمائي، حصل روبرت على ميدالية جوقة الشرف الفرنسية، وميدالية الحرية الأمريكية الرئاسية.

المصدر: تاس

أندريه موخين