قطر تستأنف تطوير حقل غاز ضخم مشترك مع إيران

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iof0

قال الرئيس التنفيذي لشركة قطر للبترول سعد الكعبي اليوم الاثنين إن بلاده أنهت تعليقا مؤقتا على تطوير أكبر حقل للغاز الطبيعي في العالم بعد فرضه أكثر من 10 سنوات .

ويمثل الحقل الخليجي العملاق، الذي تسميه الدوحة حقل الشمال وتسميه إيران حقل بارس الجنوبي، جميع إنتاج قطر من الغاز تقريبا ونحو 60% من إيراداتها من الصادرات.

وأعلنت قطر في 2005 تعليقا مؤقتا على تطوير حقل الشمال، الذي تتقاسمه مع إيران ليكون أمام الدوحة وقت لدراسة أثر الزيادة السريعة في الإنتاج على المكمن.

وقال الكعبي للصحفيين في الدوحة "أكملنا معظم مشروعاتنا والوقت الحالي مناسب لإنهاء التعليق.. قرار اليوم استند إلى نتائج اختبارات أجريناها على الإمكانات الفنية للحقل. المنطقة التي نطورها موجودة في أقصى جنوب حقل الشمال. إنه أبعد مشروع عن الحدود الإيرانية".

وأضاف أن الإنتاج الجديد من الحقل يتوقع أن يبدأ خلال فترة تتراوح ما بين 5 و7 سنوات مع استهداف تصدير ملياري قدم مكعبة قياسية من الغاز يوميا.

وقال الكعبي إن التطوير الجديد سيزيد الإنتاج الحالي من حقل الشمال بنحو 10% وسيضيف نحو 400 ألف برميل يوميا من المكافئ النفطي لإنتاج قطر.

وجعلت إيران، التي تعاني من نقص حاد في الغاز محليا، زيادة إنتاجها من حقل بارس الجنوبي بوتيرة سريعة أولوية قصوى. وفي هذا الإطار وقعت اتفاقا مبدئيا مع "توتال" الفرنسية في نوفمبر لتطوير مشروع حقل بارس الجنوبي.

وأكد الكعبي أن قرار إنهاء التعليق المؤقت لا علاقة له بتخطيط إيران لتطوير الجزء الخاص بها من حقل الغاز المشترك.

المصدر: "رويترز"

فريد غايرلي