أنقرة: الإمبرياليون يسعون لتطويقنا لكنهم سيفشلون

أخبار العالم

أنقرة: الإمبرياليون يسعون لتطويقنا لكنهم سيفشلون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jspy

اتهم رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، من وصفهم بالإمبرياليين بمساعي تطويق تركيا، مشيرا في هذا السياق إلى أن عملية "غصن الزيتون" ليست خيارا بل ضرورة حتمية.

وأكد يلدريم، في كلمة ألقاها خلال مراسم افتتاح عيادة "أجي بادام" في مستشفى جامعة "أوكان"، في إسطنبول، استمرار العملية التركية في شمال سوريا ليومها الثامن وفقا لما تم التخطيط له وبدون أن تشوبها أي مشاكل.

وأضاف يلدريم: "يقدم الإمبرياليون الدعم لمنظمة بي كا كا (حزب العمال الكردستاني) الإرهابية في العراق، وقرروا نقلها إلى سوريا".. "هدفهم (الإمبرياليون) تطويق تركيا، وهدر طاقاتها، وتأخير نموها ونهضتها.. الخطة دنيئة وواضحة جدا، لكنها لن تنطلي على تركيا، فشعبنا لن يسمح بذلك على الإطلاق".

وتنفذ القوات التركية، منذ 20 يناير/كانون الثاني وبالتعاون مع فصائل مايسمى بـ "الجيش السوري الحر" المعارض للحكومة في دمشق، عملية "غصن الزيتون" العسكرية ضد المسلحين الأكراد في مدينة عفرين شمال غرب سوريا.

وقالت السلطات التركية مرارا إن عفرين، التي تقطنها أغلبية كردية وتتمركز فيها "وحدات حماية الشعب"، تمثل خطرا حقيقيا على أمن تركيا.

وتعتبر أنقرة كلا من "وحدات حماية الشعب" الكردية و"حزب الاتحاد الديمقراطي"، وهما المكونان الأساسيان لـ"تحالف قوات سوريا الديمقراطية"، تنظيمين إرهابيين وحليفين لـ"حزب العمال الكردستاني" المحظور في تركيا والذي تحاربه على مدار سنوات عديدة.

وتجري "غصن الزيتون" وسط إدانة شديدة من قبل الحكومة السورية، التي تعتبرها انتهاكا لسيادة الدولة، فيما تقول أنقرة إن العملية تنفذ "في إطار حقوق تركيا النابعة من القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن حول مكافحة الإرهاب مع احترام وحدة الأراضي السورية".

واتهمت تركيا مرارا الولايات المتحدة بدعم "الإرهابيين الأكراد" في سوريا، وعدم الوفا ء بأي وعد لأنقرة حول قضية "وحدات حماية الشعب" الكردية.

المصدر: الأناضول + وكالات

رفعت سليمان