الحوثيون: واشنطن تلوح بالبعبع الإيراني لصرف الانتباه عن القدس

أخبار العالم

الحوثيون: واشنطن تلوح بالبعبع الإيراني لصرف الانتباه عن القدساحتجاجات في صنعاء ضد الحصار المفروض على اليمن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jmld

أنكرت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) الاتهامات الموجهة من قبل واشنطن إلى طهران بتزويد الجماعة بالصواريخ، وقالت إنها تهدف إلى صرف الانتباه عن قرار ترامب بخصوص القدس.

ورفض المتحدث باسم "أنصار الله" عبد الملك العجري الأدلة التي قدمتها المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي والتي قالت إنها تثبت امتلاك الحوثيين للصواريخ الإيرانية.

واستغرب المتحدث، على حسابه في موقع "فيسبوك"، تعليقا على تصريحات هايلي، من عثور الولايات المتحدة "فجأة"، بعد ثلاث سنوات من الحرب، على أدلة تدين إيران، متهما واشنطن بالتلويح بـ"البعبع الإيراني المرعب والمتوحش" كي يصرف العرب عما يجري في القدس.

تجدر الإشارة إلى أن هايلي عقدت مساء أمس مؤتمرا صحفيا في واشنطن عرضت أثناءها ما قالت إنه حطام الصاروخ الذي أطلقه الحوثيون في أوائل نوفمبر الماضي على مطار الملك خالد الدولي قرب الرياض.

وشددت هايلي على أن الخبراء العسكريين الأمريكيين كشفوا أن الصاروخ إيراني الصنع، ووجهت أصابع الاتهام مرة أخرى إلى طهران بالتدخل في شؤون دول أخرى ونسف استقرار المنطقة.

وأعلنت هايلي أن واشنطن تريد تشكيل تحالف دولي جديد بهدف التصدي لتصرفات إيران، لا سيما دبلوماسيا، في المنطقة.

من جانبها، أعلنت البعثة الدبلوماسية الإيرانية في الأمم المتحدة أن الأدلة الأمريكية مفبركة بشكل مطلق، واصفة اتهامات واشنطن بأنها "غير مسؤولة واستفزازية ومدمرة".

وقارن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تصريحات هيلي بخطاب سلفها في مقعد مندوب أمريكا لدى الأمم المتحدة كولن باول في مجلس الأمن الدولي، حيث قدم ما وصفه بالعينات المثبتة لامتلاك نظام صدام حسين أسلحة الدمار الشامل، مما أسفر عن غزو العراق، وتبين لاحقا أن هذه الأدلة كانت مفبركة.

وجاءت هذه التصريحات في وقت عادت فيه قضية القدس إلى صدارة الأجندة الإقليمية والدولية، مع اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالمدينة عاصمة لدولة إسرائيل وقراره بنقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى القدس.

المصدر: وكالات

نادر عبد الرؤوف