"نيويورك تايمز": الطائرات الأمريكية تتفادى الصدام بشق الأنفس مع الروس فوق سوريا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jlph

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن مصادر عسكرية أمريكية، أن المقاتلات الروسية تناور بخطورة وتقترب على مسافات تنذر بالصدام مع الطائرات الأمريكية وطائرات تحالف واشنطن شرقي سوريا.

وكتبت الصحيفة: "الطائرات الحربية الروسية حلّقت في غضون الشهر الماضي على مسافات خطرة من الطائرات الأمريكية شرقي الفرات، وفي الـ15 من الشهر الماضي، تفادت طائرتان هجوميتان أمريكيتان من نوع "A-10" بشق الأنفس، الصدام مع قاذفة روسية من نوع "سو-24"، حيث لم تتعد المسافة بينهما والقاذفة الروسية الـ90 مترا".

وتابعت: "هذا الأمر أجبر الطائرتين الأمريكيتين للعودة من مهمتها إيابا، تفاديا للوقوع في نطاق الاصطدام بالقاذفة الروسية، التي كان من المفترض أن تحلق فوق غرب الفرات لا شرقه حسب الاتفاقات المرعية".

وأضافت: "المسؤولون الأمريكيون، يؤكدون باستمرار على انتهاك روسيا اتفاق فصل الأطراف المقتتلة في سوريا وفرزها عن عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي".

يشار إلى أن واشنطن قد كثفت مؤخرا من وتيرة اتهام الطيارين الروس بالتحليق الخطر، ونقض اتفاقات تنسيق حركة الطيران الحربي في الأجواء السورية، فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية رسميا الشهر الماضي، أن طائرات تحالف واشنطن الدولي "عملت بشكل ممنهج على تغطية تحركات الدواعش على الأرض شرقي الفرات، بهدف إعاقة استهدافهم من الطيارين الروس".

تجدر الإشارة إلى أن الأركان العامة الروسية قد أعلنت مؤخرا عن تحرير كافة الأراضي السورية من تنظيم "داعش"، وأن الجيش السوري استطاع مدعوما بالطيران الروسي تطهير ما تبقى من قرى وبلدات شرقي الفرات في محافظة دير الزور من آخر فلول "داعش".

المصدر: "نوفوستي"

صفوان أبو حلا




 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

فيسبوك يبدأ خدمة "مواعدة الجنس الآخر"