بمشاركة أكثر من 40 دولة... موسكو تستضيف مؤتمر "البرلمانيون ضد المخدرات" الدولي

أخبار العالم

بمشاركة أكثر من 40 دولة... موسكو تستضيف مؤتمر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jkw7

تحت الرعاية الأممية، تستضيف العاصمة الروسية موسكو أول مؤتمر دولي يحمل تسمية "البرلمانيون ضد المخدرات".

وأعلن رئيس مجلس الدوما الروسي فيتشيسلاف فولودين أن المؤتمر الذي تشارك فيه وفود من أكثر من 40 دولة يتركز على المسائل المتعلقة بالتصدي لتهريب وترويج وتعاطي المخدرات ودعم كل من يحتاج إلى المساعدة بسببها.

وشدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في خطاب ألقاه أمام المشاركين في المؤتمر، أن موسكو لن ترفع الراية البيضاء أمام مسألة تهريب المخدرات، محذرا من أن ذلك قد يهدد العالم بكارثة غير مسبوقة.

وأعرب عميد الدبلوماسية الروسية عن تقديره للمساعي المبذولة من قبل أفراد أجهزة الأمن في مكافحة المخدرات، مشددا على ضرورة مواصلة دعمهم تقنيا ومعلوماتيا.

ووجه لافروف دعوة إلى حلف الناتو للبحث عن سبل مشتركة لطرد مهربي المخدرات من أفغانستان، واصفا ارتفاع حجم تدفق المخدرات من هذه الدولة بأنه كارثة تتطلب مستوى جديدا من التضامن الدولي.

وأكد لافروف سعي السلطات الروسية إلى العمل الأوثق مع المنظمات غير الحكومية في مجال ترويج أسلوب  صحي للحياة، حسب توجيهات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

بدوره، دق نائب الأمين العام ورئيس مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة يوري فيدوتوف ناقوس الخطر، مشيرا إلى أن المنظمة العالمية سجلت في العام الحالي، لأول مرة خلال العقد الجاري، زيادة تعاطي المخدرات في العالم، وذلك يعني ازدياد حجم إنتاجها.

وحذر المسؤول الأممي من أن المواد الجديدة ذات التأثير النفساني تدخل أسواق دول العالم قبل إدخال سلطاتها تعديلات قانونية مناسبة، مشددا على أن تجارة المخدرات باتت جزءا من الجريمة الإلكترونية.

وأكد فيدوتوف ارتفاع خطر استخدام الدخل الذي تدره المخدرات في تمويل الأنشطة الإرهابية في جميع أنحاء العالم، معلنا أن محاربة هذه الظاهرة تحتاج إلى تعزيز الشراكة الدولية على أساس القانون والمعاهدات الأممية.

من جانبه، شدد رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني على الأهمية البالغة لتبادل المعلومات في مكافحة تهريب المخدرات، داعيا إلى تفعيل الجهود المبذولة في هذا المجال من قبل طهران وموسكو.

ودعا لاريجاني الأمم المتحدة إلى ممارسة الضغوط على حلف الناتو لإجباره على تحقيق مسؤولياته في أفغانستان فيما يتعلق بالتصدي لتهريب المخدرات.

بدوره، تقدم رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي ليونيد سلوتسكي بمبادرة التوفيق بين قوانين دول العالم فيما يتعلق بمحاربة المخدرات، مؤكدا أن العمل جار في هذا الاتجاه لكن مستوى التنسيق الحالي ليس كافيا.

ووصف سلوتسكي المخدرات بأحد أهم تحديات القرن الـ21 ويمكن مقارنته من حيث خطورته بالإرهاب الدولي، مضيفا أن انعقاد هذا المؤتمر هو "حدث تاريخي".

وأشار سلوتسكي إلى أن أعضاء لجنة الشؤون الدولية في البرلمان الروسي سيبحثون مع زملائهم الإيرانيين محاربة تهريب المخدرات بالتفصيل غدا الثلاثاء، مضيفا أن أجندة اللقاء قد تضم أيضا إعادة إعمار البنى التحتية في سوريا.

المصدر: وكالات

نادر عبد الرؤوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تسلسل الأحداث في واقعة إسقاط الطائرة الروسية "إيل-20"