قاذفتان أمريكيتان تجريان مناورات بالذخيرة الحية في كوريا الجنوبية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j0w4

أجرت قاذفتان أمريكيتان أسرع من الصوت مناورات بالذخيرة الحية اليوم السبت في كوريا الجنوبية، في استعراض للعضلات عقب إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا عابرا للقارات.

وذكر سلاح الجو التابع لجيش كوريا الجنوبية أن القاذفتين الاستراتيجيتين من طراز B-1B Lancer انطلقتا من قاعدة أمريكية في غوام وانضمت إليهما طائرات أمريكية وكورية جنوبية مقاتلة للقيام بمحاكاة لتدمير راجمة صواريخ باليتسية ومنشآت معادية "مفترضة"تحت الأرض بإقليم غانغوون شرق البلاد.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت الثلاثاء الماضي عن نجاحها في إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات، مشيرة إلى أنه قادر على حمل رأس حربي كبير وثقيل.

ويعتقد بعض الخبراء أن مدى الصاروخ يمكن أن يصل إلى ألاسكا وهاواي وأن الاختبار يشير إلى تقدم كبير في هدف بيونغ يانغ المعلن وهو صنع صاروخ مزود برأس نووي يمكنه ضرب البر الرئيسي الأمريكي.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء أن القاذفتين حلقتا بعد ذلك ناحية الغرب مقتربتين بشدة من المنطقة الحدودية منزوعة السلاح وشديدة التحصين بين الكوريتين قبل أن تغادرا المجال الجوي لكوريا الجنوبية.

وتأتي المناورة في أعقاب تدريب مدفعي وصاروخي مشترك بين القوات الكورية الجنوبية والأمريكية بعد يوم من إطلاق الشمالية الصاروخ الباليستي العابر للقارات.

المصدر: رويترز

متري سعيد