تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد "البديل" المناهض للمهاجرين وإصابة شرطيين

أخبار العالم

تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد "البديل" المناهض للإسلام والمهاجرين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iqv8

تشهد مدينة كولونيا الألمانية تظاهرات حاشدة تجري بمشاركة أكثر من 10 آلاف شخص يحتجون على افتتاح مؤتمر حزب "البديل من أجل ألمانيا" القومي، وأسفرت عن إصابة شرطيين اثنين على الأقل.

وعلى الرغم من احتجاج المتظاهرين أطلق الحزب أعمال مؤتمره، وذلك وسط إجراءات أمنية مشددة، إذ نشرت السلطات المحلية حوالي 4000 عنصر من الشرطة لمنع وقوع اشتباكات واضطرابات.

وقال المتحدث باسم الشرطة، فولفغانغ بالديس، في حديث لصحيفة "Bild" الألمانية، إن أحد المتظاهرين حاول مهاجمة نائب من "البديل من أجل ألمانيا" بهراوة خشبية ووجه ضربة هه، إلا أن شرطيا وقف بينهما لعرقلة الهجوم، مما أدى إلى إصابته.

تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد "البديل" المناهض للإسلام والمهاجرين

كما أضافت الصحيفة أن عنصرا آخر من الشرطة تعرض للإصابة خلال الاحتجاجات، لكنها لم تتطرق إلى تفاصيل الحادث.

وتحدث الإعلام الألماني عن احتجاز عدد من المتظاهرين من قبل قوات الأمن خلال الفعالية الاحتجاجية التي جذبت زهاء 10 آلاف مشارك، في الوقت الذي كان من المتوقع أن يشارك فيها، حسب "Bild"، ما لا يقل عن 50 ألف متظاهر. 

تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد "البديل" المناهض للإسلام والمهاجرين

يذكر أن حزب "البديل من أجل ألمانيا" لا تمثيل له في البرلمان الألماني (البندستاغ)، إلا أنه تمكن من حصد مقاعد نيابية في الأجهزة التشريعية المحلية بـ8 أقاليم من البلاد، ووصلت هذه القوة السياسية اليمينية ذروة شعبيتها خلال الانتخابات البرلمانية، التي أجريت عام 2016 في كل من ساكسونيا-آنهالت وبادن-فورتمبيرغ ورينلاند-بفالتز، حيث احتلت المركز الثاني في الإقليم الأول والمرتبة الثالثة في الآخرين.

تظاهرات حاشدة في كولونيا ضد "البديل" المناهض للإسلام والمهاجرين (لافتة كتب عليها: "لا عودة لذلك").

واستطاع الحزب، المعروف بخطابه المناهض للإسلام وانتقاداته الحادة لسياسة المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، في مجال الهجرة، وكذلك مواقفه المعارضة للاتحاد الأوروبي، استطاع اجتذاب الناخبين الغاضبين من استقبال البلاد أكثر من مليون مهاجر فروا من الصراعات في سوريا والعراق والنقاط الساخنة الأخرى في العالم.

وتجدر الإشارة إلى أن الارتفاع الملموس لشعبية "البديل من أجل ألمانيا" يثير قلقا متزايدا لدى المسلمين في ألمانيا ، الذين يبلغ عددهم نحو 4 ملايين ويشكلون 5 بالمئة من السكان.

المصدر: نوفوستي + وكالات

رفعت سليمان

فيسبوك 12مليون