غوتيريش: نعمل بنشاط على استعادة العمل بـ "صفقة الحبوب"

أخبار العالم

غوتيريش: نعمل بنشاط على استعادة العمل بـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/w2ho

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن المنظمة تعمل بنشاط على استعادة العمل بـ "مبادرة البحر الأسود" لتصدير الحبوب من أوكرانيا، لكنه أشار إلى أن ذلك لن يكون سهلا.

وقال غوتيريش في مقابلة مع شبكة "سي إن إن": "نعمل بجهد لمحاولة إضفاء حياة جديدة عليها (صفقة الحبوب)، لكن الأمر لن يكون سهلا".

ومن ناحية أخرى، أشار مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبنزيا، إلى أن الأمين العام أنطونيو غوتيريش لا يتمتع بالنفوذ اللازم لحل المسائل المتعلقة بالشق الروسي من "صفقة الحبوب".

وأضاف: "نلاحظ أن الأمين العام وفريقه لا يتمتعان بأي نفوذ لحل المشاكل الإجرائية رغم محاولاتهما الفعلية لذلك، حيث اضطرت الأمم المتحدة مرارا للاعتراف بذلك علنا"، وأشار نيبنزيا إلى أن الجانب الروسي "لا يقف مكتوف اليدين"، ويواصل تقديم مساعدة حقيقية للبلدان الأقل نموا في إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط.

وسبق أن أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، عزمه بحث اتفاق الحبوب مع وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، والرئيس الأوكراني فلاديمير زيلنسكي، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وسيعقد أسبوع الأمم المتحدة رفيع المستوى في الفترة من 19 إلى 26 سبتمبر. ويرأس الوفد الروسي لافروف.

وانتهت صلاحية صفقة الحبوب في 18 يوليو الماضي، وأبلغت روسيا كلا من تركيا وأوكرانيا والأمم المتحدة معارضتها تمديد الصفقة بشكلها الحالي.

وصرح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بأن روسيا وافقت على المشاركة في صفقة الحبوب، وجددتها 3 مرات بعد وعود غربية بالوفاء بعدد من الالتزامات طلبتها روسيا، ولم ينفذ أي منها.

وأشار الرئيس الروسي، في كلمته أمام الجلسة العامة للمنتدى الروسي الإفريقي، إلى أن روسيا شاركت في صفقة الحبوب، آخذة بعين الاعتبار ضرورة تنفيذ الالتزامات المتعلقة باستبعاد العقبات غير المشروعة أمام توريد الحبوب والأسمدة الروسية إلى السوق العالمية، ولكن هذه الشروط لم تنفذ.

وأكد بوتين أن الغرب قام بتصدير معظم الحبوب الأوكرانية إلى دوله، على الرغم من أن الهدف الرئيسي للصفقة يتمثل في توريد الحبوب إلى البلدان المحتاجة إليها، بما في ذلك البلدان الإفريقية، وهو الأمر الذي لم يتحقق البتة.

بدوره، أشار نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فرشينين، إلى إمكانية استئناف صفقة الحبوب "في صيغة جديدة"، لكن هذا يتطلب اتخاذ إجراءات ملموسة من جانب الدول الغربية.

وأجرى الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان في الرابع من الشهر الحالي محادثات في مدينة سوتشي الروسية حول الموضوع ذاته.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز