لوكاشينكو يأمر بـ"إغلاق كل متر من الحدود" على خلفية أزمة المهاجرين مع ليتوانيا

أخبار العالم

لوكاشينكو يأمر بـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qzji

أمر الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، بتعزيز الإجراءات الأمنية عند الحدود، وسط اتهامات متبادلة بين بلده وليتوانيا بالسماح لمهاجرين غير شرعيين بالتسلل عبر أراضيهما.

وأمر لوكاشينكو، خلال اجتماع عقده اليوم الخميس، الأجهزة الأمنية بتعزيز الإجراءات الرامية إلى حماية حدود الدولة ومنع حوادث خرقها، مطالبا بـ"إغلاق كل متر من الحدود".

وقال: "اعتبارا من اليوم، يجب ألا يخطو أحد على أرضنا من الجانب المقابل من الجنوب أو الغرب".

ورجح لوكاشينكو أن الدول المجاورة لبيلاروس قد تبدأ بانتهاج استراتيجية "ترحيل الناس الذين دعتهم" (في إشارة إلى المهاجرين) عبر المعابر الحدودية، محذرا من تبعات هذا السيناريو.

في غضون ذلك، أعلن حرس الحدود البيلاروسي عن حادث جديد وقع أمس عند الحدود مع ليتوانيا وشمل مهاجرين غير شرعيين من العراق.

واتهم حرس الحدود البيلاروسي القوات الليتوانية بمحاولة طرد ثمانية مهاجرين من أراضيها إلى بيلاروس عنوة، مشددا على أن عناصره منعوا ذلك.

وأشار حرس الحدود البيلاروسي إلى أن مهاجرا عراقيا يعاني من السكري تعرض لوعكة صحية خلال الحادث، ورفض الجانب الليتواني تقديم أي دعم له، فيما استدعى حرس الحدود البيلاروسي أطباء إلى الموقع لمساعدة الرجل.

ونشر حرس الحدود البيلاروسي مقطع فيديو للحادث، وذلك بعد إعلان مينسك مؤخرا عن حادث آخر أودى بحياة مهاجر عراقي عند الحدود مع ليتوانيا.

في غضون ذلك، تتهم ليتوانيا بيلاروس بإغراق أراضيها بحشود من المهاجرين من العراق ودول أخرى، وسط أنباء عن تعليق الرحلات الجوية من العراق إلى بيلاروس لمدة 10 أيام على الأقل.

وأكدت وكالة "بيلتا" البيلاروسية الرسمية اليوم إلغاء رحلة تابعة للخطوط الجوية العراقية، البصرة-مينسك-البصرة، بقرار من الشركة.

في الوقت نفسه، استدعت الدائرة الأوروبية للشؤون الخارجية بليتوانيا اليوم القائم بالأعمال البيلاروسي بهدف مناقشة ملف المهاجرين عند حدود ليتوانيا، فيما تبحث المفوضية الأوروبية إمكانية عقد اجتماع طارئ لوزراء داخلية الدول الأعضاء في الاتحاد في أغسطس لمناقشة هذا الموضوع.

المصدر: وكالات

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا