احتجاجات ميانمار مستمرة ووفاة مسؤول حزبي وهو رهن الاحتجاز لدى الشرطة

أخبار العالم

احتجاجات ميانمار مستمرة ووفاة مسؤول حزبي وهو رهن الاحتجاز لدى الشرطة
احتجاجات في ميانمار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/px37

قالت مصادر إن مسؤولا من حزب زعيمة ميانمار المطاح بها، أونغ سان سو تشي، توفي خلال الليل وهو رهن الاحتجاز لدى الشرطة، بينما نفذت القوات الأمنية عمليات قمع ضد معارضي الانقلاب العسكري.

ولم يعرف بعد سبب وفاة المسؤول الذي يدعى خين ماونغ لات، لكن "رويترز" اطلعت على صورة لجثته ورأسه مغطى بقطعة قماش ملطخة بالدماء.

وقال سيذو ماونغ الذي كان نائبا في البرلمان المنحل، في منشور على "فيسبوك" إن خين ماونغ لات كان مدير حملته الانتخابية وإن السلطات اعتقلته مساء أمس السبت في منطقة بابيدان في مدينة يانغون.

وقالت مجموعة "ميانمار الآن" الإعلامية إن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفريق اعتصام نظمه عشرات الآلاف في مدينة ماندالاي اليوم الأحد، وأن الشرطة اعتقلت ما لا يقل عن 70 شخصا هناك. وأضافت المجموعة أن قوات الأمن اقتحمت في وقت سابق جامعة في هذه المدينة بعد إطلاق الرصاص المطاطي على من بداخلها، ما أدى إلى جرح شخصين.

ووفقا لمقاطع مصورة نشرت على "فيسبوك"، فقد أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية على المتظاهرين في مدينة يانغون الرئيسية وفي بلدة لاشيو بمنطقة شان شمالي البلاد.

وقال شاهد إن الشرطة فتحت النار لتفريق احتجاج في معبد بلدة باغان التاريخي، بينما قال عدد من السكان في منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي إنه تم استخدام الرصاص الحي.

وأظهر مقطع مصور نشرته "ميانمار الآن" جنودا يضربون رجالا في يانغون، حيث نُظمت ثلاثة احتجاجات على الأقل على الرغم من عمليات قوات الأمن ضد قادة الحملة ونشطاء المعارضة خلال الليل.

وقالت الشرطة في بيان نقلته صحيفة "غلوبال نيو لايت أوف ميانمار" إن قوات الأمن تتعامل مع المحتجين بموجب القانون، مضيفة أن القوات تستخدم الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفريق مثيرين للشغب ومحتجين يقطعون الطرق العامة.

وتقول الأمم المتحدة إن قوات الأمن قتلت أكثر من 50 شخصا لإسكات المظاهرات والإضرابات اليومية في الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا منذ أن أطاح الجيش بالزعيمة المنتخبة أونغ سان سو تشي واحتجزها في الأول من فبراير الماضي.

المصدر: "رويترز"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا