البنتاغون: روسيا تنشط في أفغانستان عبر "شبكة حقاني" و"طالبان"

أخبار العالم

البنتاغون: روسيا تنشط في أفغانستان عبر
رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال مارك ميلي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/oa4k

قال رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال مارك ميلي، إن روسيا تنشط في أفغانستان عبر تواصلها مع مجموعات متطرفة، في مقدمتها "شبكة حقاني" وحركة "طالبان".

وخلال جلسات استماع نظمتها اللجنة لشؤون القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي، اليوم الخميس، تابع ميلي: "كنا نعلم على مدار سنين أن روسيا متورطة في الوضع في أفغانستان، وذلك لتحقيق لمصالح أمنها القومي. روسيا ليست صديقتنا ومشاركتهم (في الوضع الأفغاني) تثير قلقنا. كنا نرصد ذلك عن كثب ونتخذ الإجراءات المناسبة".

وذكر الجنرال الأمريكي روسيا إلى جانب الصين وباكستان وإيران وغيرها من الدول التي لها يد، بحسبه، في التطورات الجارية في أفغانستان، مضيفا أن موسكو تنشط في هذا البلد "عبر طالبان و(شبكة) حقاني ومجموعات أخرى".

وفي تعليقه على تقارير عن استعداد روسيا لدفع "مكافآت" لمسلحي "طالبان" مقابل شنهم هجمات على قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في أفغانستان، قال رئيس هيئة الأركان المشتركة: "نحن نعتزم الكشف عن حقيقة هذه المكافآت"، مع أنه اعترف بأن  الجانب الأمريكي "لم يحدد أي علاقة سببية بين برنامج المكافآت الروسي والخسائر في صفوف العسكريين الأمريكيين".

وفي 26 يونيو الماضي، نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" مقالة زعمت أن فرعا من أفرع المخابرات العسكرية الروسية كان يشجع مسلحين من عناصر "طالبان" لشن هجمات على عسكريي التحالف الدولي في أفغانستان مقابل مكافآت مالية. وبحسب الصحيفة فإن استنتاجات الاستخبارات الأمريكية حول هذا الموضوع رفعت إلى الرئيس دونالد ترامب قبل أشهر وأن مجلس الأمن القومي الأمريكي لدى البيت الأبيض بحث هذا الموضوع أواخر شهر مارس الماضي.

من جهتها، وصفت موسكو هذه الادعاءات بـ "الكاذبة من الألف إلى الياء"، أما ترامب فأكد، عبر صفحته على "تويتر"، أن الاستخبارات الأمريكية اعتبرت تقارير عن عرض روسيا "مكافآت" لعناصر "طالبان" مقابل استهدافهم عسكريين أمريكيين "غير موثوق بها".

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا