كاثوليك غرناطة يواصلون الاحتجاج

مجتمع

كاثوليك غرناطة يواصلون الاحتجاجكاثوليك غرناطة يحتجون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iy2y

أقام كاثوليك مدينة غرناطة الإسبانية صلاة جماهيرية في المكان ذاته الذي أقام فيه المسلمون صلاة جماعية السبت الماضي، أثارت جدلا كبيرا في الأوساط السياسية في البلاد.

وقال بعض الكاثوليك الحاضرين في حديقة "Jardines del Triunfo" للصلاة، لوكالة رابتلي خلال تغطيتها الحدث، "نحن هنا لأننا لا نستطيع أن نسمح بأن يحدث ذلك، ولا يمكنهم القيام بذلك في غرناطة، يمكنهم الصلاة في ساحاتهم ولكن ليس في حديقة Jardines del Triunfo التي هي لنا منذ زمن طويل".

الجدير بالذكر أن ساحة Jardines del Triunfo اليوم، كانت في البداية مقبرة إسلامية خلال القرن الثالث عشر، أثناء الحكم الإسلامي لإسبانيا، إلا أنها أصبحت تحت الهيمنة الكاثوليكية منذ القرن السابع عشر، عندما نصب تمثال مريم العذراء في الحديقة فوق عمود شاهق.

وتمت الموافقة على قرار صلاة المسلمين الجماعية في الحديقة عند إفطار يوم 10 يونيو، من قبل البلدية التي يسيطر عليها الاشتراكيون ومجموعة إسلامية تدعى "مؤسسة أورو أراب" Euroarab Foundation.

وقال العمدة الاشتراكي، فرانسيسكو كوينكا، إن الصلاة تثبت أن غرناطة "مدينة تعايش وتسامح" مضيفا أن "الشعب من جميع الديانات مدعو للمشاركة" في طقوس من شأنها أن تكون "دعوة لثقافة أخرى".

كما أشار أحد المسؤولين الاشتراكيين في البلدية أيضا إلى أن "التعدد الثقافي لا يمكن أن يشكل تهديدا بل هو قيمة إضافية".

لكن الذين رددوا ترانيم الصلوات الكاثوليكية التقليدية في الحدائق هذا الأسبوع، بقيادة زعيم يحمل مكبرا صوتيا، رفضوا ما قيل سابقا، معتبرين أن صلاة المسلمين في الحديقة كانت أمرا مستفزا.

وكانت غرناطة في الأصل رومانية، ثم مستوطنة يهودية، ثم أصبحت موطنا للإمارة الإسلامية حتى تمت استعادتها عام 1492 في عهد الملك الكاثوليكي فرناندو والملكة إيزابيل.

وقال منظم الصلاة الكاثوليكية لوكالة رابتلي "نحن لا نريد الإنتقام باختيارنا لموقع الصلاة، لقد اخترنا الموقع لأنه حديقة مركزية في غرناطة، ومكان كبير جدا يمكنه استيعاب جميع من قبل دعوتنا للانضمام".

المصدر: RT

فادية سنداسني