لقطات درون ترصد مستعمرات ضخمة في "جزر الخطر"

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jxq9

اكتشف العلماء "مستعمرات ضخمة" جديدة من طيور البطريق في القارة القطبية الجنوبية، تحتوي على الملايين من هذه الطيور.

وتوصل العلماء إلى هذا الاكتشاف الرائع باستخدام طائرة درون، التي صورت عددا لا يحصى من الطيور على جزيرة نائية وخطيرة. وعثر على أكثر من 1.5 مليون بطريق " Adelie" في "جزر الخطر" (Danger Islands)، وفقا للخبراء.

ويعد هذا الاكتشاف مثيرا للدهشة، لأن هنالك انخفاض واضح في النوع نفسه على بعد 100 ميل غرب القارة القطبية الجنوبية، بسبب ذوبان الجليد البحري.

وفي حديثه إلى وكالة AFP، وصف هيذر لينتش، الباحث المشارك في الدراسة، هذا الاكتشاف بأنه "مثير للدهشة"، وخاصة بسبب بعد الجزر، حيث عُثر على البطاريق.

وأضاف موضحا: "إن المنطقة مغطاة بالجليد البحري الثقيل معظم السنة، وحتى في ذروة الصيف".

وظهرت أدلة على وجود طيور البطريق لأول مرة، في البيانات المأخوذة من الأقمار الصناعية " Landsat" المخصصة لرصد الأرض، والتي تديرها وكالة ناسا الفضائية ومركز المسح الجيولوجي الأمريكي.

وتشير البيانات إلى أن هناك مئات الآلاف من طيور البطريق الذين يعيشون على هذه الجزر، خلافا لكل المعتقدات السابقة.

وقال رود داوني، من الصندوق العالمي للطبيعة: "يظهر لنا هذا الاكتشاف المثير أن هناك الكثير من الخفايا المتعلقة بمعرفة المزيد عن هذه الأنواع المدهشة ولكنه يعزز أيضا الحاجة الملحة لحماية مياه "أنتاركتيكا" من التهديدات المزدوجة للصيد الجائر وتغير المناخ".

المصدر: ذي صن

ديمة حنا

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا