العلماء يتنبؤون ببركان خارق في إيطاليا

العلوم والتكنولوجيا

العلماء يتنبؤون ببركان خارق في إيطالياانبعاثات بالقرب من حقول فليجراين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iu5o

توقع العلماء ثوران حقول فليجراين، بصفتها بركانا خارقا، يقع بالقرب من مدينة نابولي الإيطالية.

ونشرت مجلة Nature Communications مقالا علميا جاء فيه أن المنطقة المتاخمة لحقول فليجراين شهدت، منذ عام 1950، زلازل ضعيفة، أدت إلى ارتفاع التربة بضعة أمتار. وقامت السلطات بإجلاء سكان ميناء بوتسولي في منطقة النشاط البركاني بعد هزات أرضية عدة.

وحدثت مثل هذه الهزات منذ 500 عام، وتمخضت في نهاية المطاف عن ثوران البركان، يوم 29 سبتمبر 1538، ما أدى إلى نشوء جبل (مونتيه نوفو) البركاني، الذي بلغ ارتفاعه 139 مترا.

وقرر العلماء الاستعانة بنموذج كمبيوتري للتصدع البركاني، بيّن أن تكدس الطاقة في القشرة الأرضية يتسبب في حدوث الزلازل. وقال الباحثون إن حركة الصهارة على عمق 3 كيلومترات، تحت حقول فليجراين هي التي تؤدي إلى تمدد التربة، ما يزيد من خطر تسرب الحمم إلى سطح الأرض، لكن التنبؤ بزمن ثوران البركان أمر صعب، لأن الحمم قد تبرد قبل خروجها إلى السطح.

وتبلغ مساحة المنطقة البركانية الواقعة تحت بوتسولي 100 كيلومتر مربع. ويرى العلماء أن الثوران القادم سيطال الميناء نفسه ومدينة نابولي أيضا. ويأملون بأن يسمح النموذج الكمبيوتري في التنبؤ بالنشاط البركاني، وأن يساعد في اتخاذ خطوات لضمان سلامة سكان المنطقة.

يذكر أن ثوران حقول فليجراين وقع منذ 40 ألف عام، وتسبب في الشتاء البركاني. أما الرماد الناجم عن ثوران البركان فغطى منطقة تقدر مساحتها بـ1.1 مليون كيلومتر مربع.

المصدر: لينتا. رو

يفغيني دياكونوف

أفلام وثائقية