منظومة "إس - 500" الروسية المضادة بعيون صينية

أخبار العالم

منظومة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/og3i

وصفت صحيفة "الشعب" الصينية أحدث منظومات الدفاع الجوي الصاروخية الروسية "إس – 500" بأنها دقيقة بشكل لا يتصور، لافتة إلى أنها ستتولى مسؤولية كبيرة في حماية السماء الروسية.

وأشارت الصحيفة الصينية اليومية إلى رصد تقدم سريع في تطوير جميع أنواع الأسلحة الروسية، ومن أمثلة ذلك "الدبابة T-14، والمقاتلة Su-57، وبالطبع، إس - 500، التي تم اختبارها بنجاح في الآونة الأخيرة في سوريا".

ولفتت إلى أن النتائج أكدت أن نظام الدفاع الجوي "إس – 500" قادر على إسقاط 10 صواريخ بعيدة المدى في وقت واحد حتى لو تحرك الهدف بسرعة تتراوح بين 18 إلى 25 ألف كيلومتر في الساعة، والمنظومة قادرة أيضا على إسقاط الصواريخ والطائرات التي تحلق على ارتفاع 200 كيلومتر.

وذكرت الصحيفة أن نائب وزير الدفاع الروسي أليكسي كريفوروتشكو، قال في مايو 2020 إن أول أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات من طراز "إس – 500"، يمكن أن تدخل القوات الخدمة في القوات المسلحة الروسية في عام 2021.

وأوضح التقرير أن نظام الدفاع الجوي "إس – 500"، عبارة عن مجمع متعدد الأنظمة كامل التشكيل. وهو يتكون من وسائط  للتحكم وأقسام مضادة للطائرات والصواريخ.

 وتشتمل وسائط التوجيه على رادار للإنذار المبكر ومركز قيادة، فيما تتضمن الوحدة المضادة للطائرات مركز قيادة ومحطة رادار ورادار توجيه ومنصة إطلاق بصاروخ "40N6E".

 ويتكون القسم المضاد للصواريخ من مركز قيادة ورادار ومحطة رادار نشط ومنصة للصواريخ قصيرة المدى "77N6-N"، وللصواريخ بعيدة المدى "77N6-N1".

كما أتاح هذا النظام متعدد المهام لمنظومة الدفاع الجوي "إس – 500"، اعتراض عدة أهداف في وقت واحد، وزيادة نطاق الكشف الراداري، ومقاومة التداخل الكهرومغناطيسي.

ورأت الصحيفة أن الطريقة المثلى والفعالة لمواجهة نظام معقد ومتغير لهجوم من الفضاء الجوي يتمثل في الجمع بين مختلف صواريخ أرض جو في شبكة واحدة أو إنشاء منصة متكاملة لأنواع مختلفة من الصواريخ. ولهذا السبب، فإن تصميم نظام الدفاع "إس – 500"، يسمح لها بمجموعة واسعة من الأعمال القتالية، ويمنحها خصائص قتالية ممتازة وحصانة قوية ضد التشويش.

وبالمقارنة مع نظام الدفاع الجوي "إس – 400"، قالت الصحيفة الصينية إن صواريخ "إس – 500" تتمتع بنطاق أكبر بنسبة 50%، وكذلك بقدرة محسنة على اكتشاف الأهداف ذات الخصائص الخفية، لافتة إلى أن الصواريخ الروسية المضادة للطائرات، بفضل ظهور "إس -500"، اكتسبت ميزة على مقاتلات الجيل الخامس الأمريكية.

وسجل التقرير كذلك أن صواريخ "إس – 500" تضاعفت لديها الخصائص المضادة للطائرات والمضادة للصواريخ، بما في ذلك من جهة ارتفاع وسرعة الهدف الذي يجري اعتراضه، وبلغت  أكثر من الضعف مقارنة بـ "إس – 400"، مضيفا أن "نظام صواريخ الدفاع الجوي الجديد قادر على اعتراض الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، وأصبح في الواقع مجمعا موحدا للدفاع الجوي والفضائي"، وهو قابل للتكيف مع المهام القتالية للدفاع ضد الطائرات، والصواريخ، ومكافحة الأقمار الصناعية.

المصدر: inosmi.ru

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا